تصفح



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > منتدى الأديان والمذاهب المعاصرة

منتدى الأديان والمذاهب المعاصرة منتدى الاديان والمذاهب المعاصرة في العهد السابق والحالي نتحدث عنها بموضوعية وأدلة ثابتة ويمنع وضع مواضيع بدول دليل قاطع.

فيمن نزلت عبس وتولى

اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين يقولون ان الآية نزلت عندما دخل عبدالله بن ام مكتوم على رسول الله صلى الله عليه وآله وعنده احد كبار المشركين وكان

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-20-2005, 03:13 PM   #1 (permalink)
الراهبي
عضو موقوف
 

فيمن نزلت عبس وتولى




اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين

يقولون ان الآية نزلت عندما دخل عبدالله بن ام مكتوم على رسول الله صلى الله عليه وآله وعنده احد كبار المشركين وكان يطمع في اسلامه فكرِه الرسول أن يقطع عبدالله عليه كلامه، فأعرض عنه، فنزلت الآية‏ عتاب له من الله سبحانه وتعالى...........

يا اااالللللهههههي ...

ان صح ما قالوه >>>>
ماذا سيقول هذا الكافر عندما يرى معاملة الرسول لهذا الاعمى وهل سيدخل الى الاسلام قط ؟؟؟؟

هل رسول الله الذي بُعِث ليتمم مكارم الاخلاق يحتاج الى تعليم وتأديب وكيف يعامل البسطاء من الناس؟

لقد اختاره الله جل جلاله قدوة وأسوة للبشرية لما امتاز به صلى الله عليه وآله من صفات وطبائع فقال ( لقد كان لكُم في رسولِ الله أسوةٌ حسنةٌ لمن كان يرجو الله واليوم الآخر وذكر الله كثيراً )

هل يُعقل ان يؤنب الله تعالى رسوله الذي ارسله للبشرية جمعاء؟ ألا يثق الله به وبأخلاقه وسلوكياته ؟

هل يُعقَل كل ذلك؟؟!!!!!!

قال رسول الله صلى الله عليه وآله :
« إن الله يبغض المعبس في إخوانه »
مستدرك الوسائل ج 8/ 321 فردوس الخطاب ج 1/153 كشف الخفاء ج 1/289

كيف يكون من المعبسين إذن؟!!!

------------------------------

وهذا شرح الآية الكريمة من احد مواقعهم:
‏عبس‏ أي كلح بوجهه؛ يقال‏:‏ عبس وبسر‏.‏ وقد تقدم‏.‏ ‏{‏وتولى‏}‏ أي أعرض بوجهه ‏{‏أن جاءه‏}‏ ‏{‏أن‏}‏ في موضع نصب لأنه مفعول له، المعنى لأن جاءه الأعمى، أي الذي لا يبصر بعينيه‏.‏

فروى أهل التفسير أجمع أن قوما من أشراف قريش كانوا عند النبي صلى الله عليه وسلم وقد طمع في إسلامهم، فأقبل عبدالله بن أم مكتوم، فكره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقطع عبدالله عليه كلامه، فأعرض عنه، ففيه نزلت هذه الآية‏.‏ قال مالك‏:‏ إن هشام بن عروة حدثه عن عروة، أنه قال‏:‏ نزلت ‏{‏عبس وتولى‏}‏ في ابن أم مكتوم؛ جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فجعل يقول‏:‏ يا محمد استدنني، وعند النبي صلى الله عليه وسلم رجل من عظماء المشركين، فجعل النبي صلى الله عليه وسلم يعرض عنه ويقبل على الآخر، ويقول‏:‏ ‏[‏يا فلان، هل ترى بما أقول بأسا‏]‏‏؟‏ فيقول‏:‏ ‏[‏لا والدمي ما أرى بما تقول بأسا‏]‏؛ فأنزل الله‏{‏عبس وتولى‏}‏‏.‏ وفي الترمذي مسندا قال‏:‏ حدثنا سعيد بن يحيى بن سعيد الأموي، حدثني أبي، قال هذا ما عرضنا على هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة، قالت‏:‏ نزلت ‏{‏عبس وتولى‏}‏ في ابن أم مكتوم الأعمى، أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فجعل، يقول‏:‏ يا رسول الله أرشدني، وعند رسول الله صلى الله عليه وسلم رجل من عظماء المشركين، فجعل رسول الله صلى الله عليه وسلم يعرض عنه، ويقبل على الآخر، ويقول‏:‏ ‏[‏أترى بما أقول بأسا‏]‏ فيقول‏:‏ لا؛ ففي هذا نزلت؛ قال‏:‏ هذا حديث غريب‏.‏
الآية عتاب من الله لنبيه صلى الله عليه وسلم في إعراضه وتوليه عن عبدالله بن أم مكتوم

أقبل ابن أم مكتوم والنبي صلى الله عليه وسلم مشتغل بمن حضره من وجوه قريش يدعوهم إلى الله تعالى، وقد قوي طمعه في إسلامهم وكان في إسلامهم إسلام من وراءهم من قومهم، فجاء ابن أم مكتوم وهو أعمى فقال‏:‏ يا رسول الله علمني مما علمك الله، وجعل يناديه ويكثر النداء، ولا يدري أنه مشتغل بغيره، حتى ظهرت الكراهة في وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم لقطعه كلامه، وقال في نفسه‏:‏ يقول هؤلاء‏:‏ إنما أتباعه العميان والسفلة والعبيد؛ فعبس وأعرض عنه، فنزلت الآية‏.‏ قال الثوري‏:‏ فكان النبي صلى الله عليه وسلم بعد ذلك إذا رأى ابن أم مكتوم يبسط له رداءه ويقول‏:‏ ‏(‏مرحبا بمن عاتبني فيه ربي‏)‏‏.‏ ويقول‏:‏ ‏(‏هل من حاجة‏)‏‏؟‏ فيكرمه حتى يستحي ابن مكتوم من كثرة إكرامه له.

قال علماؤنا‏:‏ ما فعله ابن أم مكتوم كان من سوء الأدب لو كان عالما بأن النبي صلى الله عليه وسلم مشغول بغيره، وأنه يرجو إسلامهم، ولكن الله تبارك وتعالى عاتبه حتى لا تنكسر قلوب أهل الصفة؛ أو ليعلم أن المؤمن الفقير خير من الغني، وكان النظر إلى المؤمن أولى وإن كان فقيرا أصلح وأولى من الأمر الآخر، وهو الإقبال على الأغنياء طمعا في إيمانهم، وإن كان ذلك أيضا نوعا من المصلحة، وعلى هذا يخرج قوله تعالى‏{‏ما كان لنبي أن يكون له أسرى‏}‏الأنفال‏:‏ 67‏]‏ الآية على ما تقدم‏.‏ وقيل‏:‏ إنما قصد النبي صلى الله عليه وسلم تأليف الرجل، ثقة بما كان في قلب ابن مكتوم من الإيمان.

انتهى التفسير.

المصدر السني في تفسير الآية
الجامع لأحكام القرآن
http://downloads.roro44.com/72071

الراهبي


الراهبي غير متصل  
قديم 10-20-2005, 08:34 PM   #2 (permalink)
نازف
رومانسي نشيط
 
الصورة الرمزية نازف
 
تدري وش المشكله؟

ان هذه السوره تدل على اعجاز القرآن وهو دليل ناصع على انه كلام الله
لأن هناك أسلموا بسبب هذه السوره لأنه لايوجد عاقل يعاتب نفسه وهذا
أكبر دليل على أن القرآن معجز ومنزل

ثاني شيء :

قال تعالى في سورة يوسف موجهاً خطابه للنبي يوسف عليه السلام

" يوسف اعرض عن هذا "

هل لك تفسير لهذه الآيه

كيف يعاتب وهو نبي على حسب مفهومك

شوهتم الدين بتفسيرات واحاديث غير صحيحه
نازف غير متصل  
قديم 10-20-2005, 08:48 PM   #3 (permalink)
الراهبي
عضو موقوف
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نازف
تدري وش المشكله؟

ان هذه السوره تدل على اعجاز القرآن وهو دليل ناصع على انه كلام الله
لأن هناك أسلموا بسبب هذه السوره لأنه لايوجد عاقل يعاتب نفسه وهذا
أكبر دليل على أن القرآن معجز ومنزل

ثاني شيء :

قال تعالى في سورة يوسف موجهاً خطابه للنبي يوسف عليه السلام

" يوسف اعرض عن هذا "

هل لك تفسير لهذه الآيه

كيف يعاتب وهو نبي على حسب مفهومك

شوهتم الدين بتفسيرات واحاديث غير صحيحه
ما بطول معاك لكن اشرح لي معناة


وأنك لعلى خلق عظيم

لو كنت فضاً غليظ

ما معنا الأيتين

جاوبني ( فالأيتين يناقضان ما تقول )
الراهبي غير متصل  
قديم 10-20-2005, 09:42 PM   #4 (permalink)
القاتله
أمير الرومانسية
 
الراهبي

هل النبي عليه السلام بشر نعم او لا؟؟

ثم بالله عليك اليس النبي عليه السلام هو حبيب الله

وافلا يعاتب الحبيب حبيبه


الدور الباقي عليك من المخاطب بهذه الايه ؟؟

والى من ذهب الاعمى

عَبَسَ وَتَوَلَّىِ --1--أَن جَاءهُ الْأَعْمَىِ-2---وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّهُ يَزَّكَّىِ --3---أَوْ يَذَّكَّرُ فَتَنفَعَهُ الذِّكْرَىِ



يعني بالعربي

بالله عليك اقرا سوره عبس كااااااااااااااااااامله واربط بين الايات لعلك تستوعب انه الايات متصله
القاتله غير متصل  
قديم 10-20-2005, 10:40 PM   #5 (permalink)
عاشق من بعيد
كبار الشخصيات
عايش علي الذكرى
 
الصورة الرمزية عاشق من بعيد
وبعد ما انتهوا الرافضه من التشكيك بالخلافه و بعدها بدأو التشكيك بالاحاديث و ها هم يبدؤون بالتشكيك بالقرآن الكريم
و للحديث بقيه

كفره ملحدين مشركين رافضه عبدة القبور والاوثان حسبي الله عليكم
عاشق من بعيد غير متصل  
قديم 10-20-2005, 10:59 PM   #6 (permalink)
الراهبي
عضو موقوف
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القاتله
الراهبي

هل النبي عليه السلام بشر نعم او لا؟؟

ثم بالله عليك اليس النبي عليه السلام هو حبيب الله

وافلا يعاتب الحبيب حبيبه


الدور الباقي عليك من المخاطب بهذه الايه ؟؟

والى من ذهب الاعمى

عَبَسَ وَتَوَلَّىِ --1--أَن جَاءهُ الْأَعْمَىِ-2---وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّهُ يَزَّكَّىِ --3---أَوْ يَذَّكَّرُ فَتَنفَعَهُ الذِّكْرَىِ



يعني بالعربي

بالله عليك اقرا سوره عبس كااااااااااااااااااامله واربط بين الايات لعلك تستوعب انه الايات متصله

انا اقول لش اقرأي القرآن عدل وبعدين تعالي ردي على الموضوع

النبي حبيب الله كلام صحيح ولكن النبي معصوم ولا يفعل هذا الشيئ والقرآن يقول وانك لعلى خلق عظيم فهل هذه من الأخلاق ان يعبس بوجه الأعمى وحاشا رسول الله ان يفعل ذلك

المخاطب هو عثمان وليس الرسول
نزلت في عثمان وابن ام مكتوم وكان ابن ام مكتوم مؤذنا لرسول الله وكان أعمى وجاء إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وعنده أصحابه وعثمان عنده فقدمه رسول الله صلى الله عليه وآله على عثمان فعبس عثمان وجهه وتولى عنه فأنزل الله عبس وتولى (يعني عثمان) أن جاءه الاعمى


وقيل ايضاً انها نزلت في رجل من بني امية كان عند النبي صلى الله عليه وآله فجاء ابن ام مكتوم فلما رآه تقذر منه وجمع نفسه وعبس وأعرض بوجهه عنه فحكى الله سبحانه ذلك وأنكره عليه .

هذه هي الروايتان المشهورتان ولكن عند الوهابيه الطعن في الرسول هو الأصح

إن الروايات التي تحدثت عن أن النبي صلى الله عليه وآله هو الذي عبس في وجه ابن أم مكتوم إنما رواها غير الشيعة, وقد طرحها الرازي، معللاً ذلك بأنها أخبار آحاد، وبأنها تخالف القواعد العقلية


واليكم هذه القصيده


أيها الراجي نجـــاة * في غد بل في كل حين
إنني أهديك إن شئت * إلى حصــن حصيــن
خذ من الرحمة حـاء * ثم من يــس سيــن
ثــم ياء مــن علــــي * ثم نونا مــن مبيــن
فهو في الطف غيـاث * رحمــة للعالميــن
إجمع الكــل ونـــــادي * واحسيناااااااااااا


واحسينااااه

الراهبي

التعديل الأخير تم بواسطة الراهبي ; 10-20-2005 الساعة 11:02 PM
الراهبي غير متصل  
قديم 10-20-2005, 11:12 PM   #7 (permalink)
سهـر الليالي
كبار الشخصيات - جوهرة المنتدى
 
الصورة الرمزية سهـر الليالي
سبحان الله
طيب لو كانت هذة الأية لي عثمان كما تدعون يا عبدة القبور
فهذا شي عظيم ان يعاتب الله عثمان رضي الله عنه
يعني من وين ما تجيبوها تنقلب عليكم
يا اخي هل نسيت ايه معاتبة الله لرسولة حين حرم على نفسة العسل ؟؟؟
فما الفرق بين هذة الاية وايه العسل؟
هناك اكثر من ايه فيها عتاب من الله عزل وجل للرسول الكريم صلى الله علية وعلى اله وصحبة اجمعين
سهـر الليالي غير متصل  
قديم 10-21-2005, 10:22 AM   #8 (permalink)
القاتله
أمير الرومانسية
 
Talking

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سـهـر الليالي
سبحان الله
طيب لو كانت هذة الأية لي عثمان كما تدعون يا عبدة القبور
فهذا شي عظيم ان يعاتب الله عثمان رضي الله عنه
يعني من وين ما تجيبوها تنقلب عليكم
يا اخي هل نسيت ايه معاتبة الله لرسولة حين حرم على نفسة العسل ؟؟؟
فما الفرق بين هذة الاية وايه العسل؟
هناك اكثر من ايه فيها عتاب من الله عزل وجل للرسول الكريم صلى الله علية وعلى اله وصحبة اجمعين
والله ماشاء الله عليكي جبتيها

يعني الله سبحانه وتعالى ينزل قرانا بعثمان رضي الله عنه ويعاتبه

ماشاء الله


الراهبي هل انت اعلم من المجلسي؟؟ او انك اصدق من الصادق ؟؟

اقتباس:
ففي بحار الأنوار للمجلسي :

قوله تعالى عَبَسَ وَ تَوَلَّى قال الطبرسي رحمه الله قيل نزلت الآيات في عبد الله ابن أم مكتوم و ذلك أنه أتى رسول الله ص و هو يناجي عتبة بن ربيعة و أبا جهل بن هشام و العباس بن عبد المطلب و أبيا و أمية ابني خلف يدعوهم إلى الله و يرجو إسلامهم فقال يا رسول الله أقرئني و علمني مما علمك الله فجعل يناديه و يكرر النداء و لا يدري أنه مشتغل مقبل على غيره حتى ظهرت الكراهة في وجه رسول الله ص لقطعه كلامه و قال في نفسه يقول هؤلاء الصناديد إنما أتباعه العميان و العبيد فأعرض عنه و أقبل على القوم الذين يكلمهم فنزلت الآيات فكان رسول الله ص بعد ذلك يكرمه و إذا رآه قال مرحبا بمن عاتبني فيه ربي و يقول هل لك من حاجة و استخلفه على المدينة مرتين في غزوتين

ثم قال بعد نقل ما سيأتي من كلام السيد رحمه الله و قيل إن ما فعله الأعمى كان نوعا من سوء الأدب فحسن تأديبه بالإعراض عنه إلا أنه كان يجوز أن يتوهم أنه إنما أعرض عنه لفقره و أقبل عليهم لرئاستهم تعظيما لهم فعاتبه الله سبحانه على ذلك

و روي عن الصادق ع أنه قال كان رسول الله ص إذا رأى عبد الله ابن أم مكتوم قال مرحبا مرحبا لا و الله لا يعاتبني الله فيك أبدا و كان يصنع فيه من اللطف حتى كان يكف عن النبي ص مما يفعل به.

عَبَسَ أي بسر و قبض وجهه

وَ تَوَلَّى أي أعرض بوجهه

أَنْ جاءَهُ الْأَعْمى أي لأن جاءه

وَ ما يُدْرِيكَ لَعَلَّهُ أي لعل هذا الأعمى

يَزَّكَّى يتطهر بالعمل الصالح و ما يتعلمه منك

أَوْ يَذَّكَّرُ أي يتذكر فيتعظ بما تعلمه من مواعظ القرآن

فَتَنْفَعَهُ الذِّكْرى في دينه قالوا و في هذا لطف عظيم لنبيه ص إذ لم يخاطبه في باب العبوس فلم يقل عبست فلما جاوز العبوس عاد إلى الخطاب

أَمَّا مَنِ اسْتَغْنى أي من كان عظيما في قومه و استغنى بالمال

فَأَنْتَ لَهُ تَصَدَّى أي تتعرض له و تقبل عليه بوجهك

وَ ما عَلَيْكَ أَلَّا يَزَّكَّى أي أي شي‏ء يلزمك إن لم يسلم فإنه ليس عليك إلا البلاغ

وَ أَمَّا مَنْ جاءَكَ يَسْعى أي يعمل في الخير يعني ابن أم مكتوم

وَ هُوَ يَخْشى الله عز و جل

فَأَنْتَ عَنْهُ تَلَهَّى أي تتغافل و تشتغل عنه بغيره

كَلَّا أي لا تعد لذلك و انزجر عنه

إِنَّها تَذْكِرَةٌ أي إن آيات القرآن تذكير و موعظة للخلق

فَمَنْ شاءَ ذَكَرَهُ أي ذكر التنزيل أو القرآن أو الوعظ انتهى.

بحار الأنوار للمجلسي ج 17 ص 76 و 77
لذلك نصيحتي لك يالراهبي ان تقرا كتاب الله لتكتشف
ان الانبياء معصومين بالتبليغ

ينسون ويعاتبون ام تريد مني ان اورد لك ايات تدل على ذلك ؟؟
القاتله غير متصل  
قديم 10-21-2005, 03:51 PM   #9 (permalink)
الراهبي
عضو موقوف
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القاتله
والله ماشاء الله عليكي جبتيها

يعني الله سبحانه وتعالى ينزل قرانا بعثمان رضي الله عنه ويعاتبه

ماشاء الله


الراهبي هل انت اعلم من المجلسي؟؟ او انك اصدق من الصادق ؟؟



لذلك نصيحتي لك يالراهبي ان تقرا كتاب الله لتكتشف
ان الانبياء معصومين بالتبليغ

ينسون ويعاتبون ام تريد مني ان اورد لك ايات تدل على ذلك ؟؟
لو كان ما كتبتيه صحيح فسنده ضعيف او ان المجلسي ذكر هذه الروايه على انها مكتوبه عندكم ويريد فضح كذبكم

ولو تريديني ان اصدق اعطنى وصلة الصفحه وانا أفرأها بنفسي حتى لا تقطعي ما تريدين قطعه وتلصقي الباقي


الراهبي
الراهبي غير متصل  
قديم 10-21-2005, 04:13 PM   #10 (permalink)
القاتله
أمير الرومانسية
 
الراهبي
صدقت ما صدقت مو مشكلتي
واذا حقا اردت معرفه الحق فانت اعرف
مني بكتاب بحار الانوار ومااظن بيتك يخلو منها

والان قولي من ضعف هذا الحديث في مذهبكم ؟؟

وبلاش تستقبل صفعات كل مره
القاتله غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 12:40 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd diamond

Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0