تصفح



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات مؤقتة > مشكلتي | أريد حلاً

مشكلتي | أريد حلاً

منتدى مشكلتي يعطيك مساحة بأن تطرح مشكلتك بسرية تامة ومن خلال عضوية خاصة يستخدمها الجميع في طرح مشاكلهم والأخرون يسعون جاهدين في حل مشكلتك , إفتح قلبك و شارك وأطرح مشكلتك من خلال العضوية المجانية أريد حلاً رقم الباسورد 123456


كيف يستطيع الشاب التلاعب والسيطرة على الفتاة (درس)

كيف يستطيع الشاب امتلاك قلب الفتاة والتلاعب بعواطفها ؟ هذا سؤال كان يطرح نفسه كثيرا, خصوصا عندما اسمع أو أقرأ أو أقف على قصة مؤلمة لفتاة وضعت نفسها في موقف

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-21-2005, 09:54 AM   #1 (permalink)
*بنت الشام*
عطر الرومانسية
 

كيف يستطيع الشاب التلاعب والسيطرة على الفتاة (درس)




كيف يستطيع الشاب امتلاك قلب الفتاة والتلاعب بعواطفها ؟ هذا سؤال كان يطرح نفسه كثيرا, خصوصا عندما اسمع أو أقرأ أو أقف على قصة مؤلمة لفتاة وضعت نفسها في موقف لا تحسدها عليه أي فتاة, ثم أجد أنها هي من مكنت هذا الشاب من أن يتمتع بها وياخذ منها ما يريد !


ما هي الأسباب التي جعلت هذه الفتاة تثق في شاب غريب عنها ؟!



وكيف وصلت ثقتها به إلى أن تكلمه كما تكلم الزوجة زوجها ؟!



ثم كيف وصل بها الحال إلى ان تسلمه كل اسرارها ؟



وتصل اللحظة المخيفة والتي تجعل عيني تبكي عندما تمنحه تلك الفتاة شرفها..



أتساءل وانا اسمع هذه القصص:



أين عقل هذه الفتاة ؟ وكيف تسمح لنفسها بأن تفضح نفسها وتجعل الاشاعات تحوم حولها وحول عائلتها لتدنس شرفهم وهي تجري خلف الأوهام ووعود الزواج ؟




وكيف استطاع هذا الشاب أن يتلاعب بعواطفها إلى درجة استسلمت له مطيعة له.



وكان الدافع الذي يحثني على كتابة هذا الشرح هو أن ما نسمعه من قصص ما هو إلا الجزء الأخير منها , وأن هناك - ولا بد - أسبابا جعلت هذه الفتاة العاقلة تقع في مثل هذا المنحدر الخطير.


كيف يستطيع الشاب التلاعب والسيطرة على الفتاة (درس)




نظرة الفتاة للشاب ونظرة الشاب للفتاة والفرق بينهما



عندما يريد الشاب أن يبدأ في علاقة مع الفتاة فإنه يفكر فيها كأداة أو وسيلة لتفريغ شهوته ( ونحن نتحدث عن الفئة اللعينة من الشباب وطبعا لا نقصد الشباب ككل – ولكن من الصعب التمييز بين الفئات) فهذا الشاب من الفئة اللعينة ينظر لـها نظرة غير نظيفة لكي يفرغ مشاعره غير الشريفة . بينما الفتاة تنظر للشاب على أنه مصدر للحب والعاطفة والقوة .



هي تبحث عن " الحب " وهو يبحث عن " الجنس" !!



هي تفكر بطريقة تغلب عليها العاطفة ، وهو يفكر بطريقة تغلب عليها الواقعية .



ولكن في كل الحالات الفتاة هي الخاسر الأكبر..



فمن خلال سماعنا لكثير من القصص نجد أن الشاب ما أن ينتهي غرضه من الفتاة ويدنس شرفها حتى يتركها بينما تظل هي تحبه وتنتظر وعوده بالزواج وبالحياة العائلية السعيدة .. ونقول ان هناك في مجتمعنا عدد لا يحصى من الشباب ممن وعدوا فتيات وضحكوا عليهن.



ولا ننسى ان الترجمة الواضحة للحب بالنسبة للفتاة هي الزواج ، بحيث ان الفتاة لا ترضى أن تكون أداة يلـهو بها الرجل وتلـهو هي به لفترة ثم تتركه ويتركها ، ولـهذا فهي تطلب من الشخص الذي قال بانه احبها ( على فرض ان علاقة حب ربتطهما) الزواج وتلح عليه في ذلك ، وهو لا يريد تحمل أعباء الزواج وتكاليفه ولـهذا يكتفي منها بما تعطيه من نفسها ثم يتركها. وهنا يجب ان نحذر الفتيات الف مرة.



كيف ينقض الشاب على الفريسة , وكيف تستسلم الفتاة للثعلب المكار .. بائع الكلمات !!



من طبيعة الفتاة ان ينتابها حزن شديد من وقت لآخر ، بسبب أو دون سبب ، تطول مدته وتقصر ، فتحس الفتاة بالحزن الشديد وبالرغبة في البكاء والانطواء ، وربما تحب أن تنفس عن نفسها بأن تكلم صديقتها العزيزة أو أقرب أخواتها لها ( وفي هذه الحالات تكون ضعيفة امام اي شاب يحاول ان ينمي علاقة صداقة معها). إن تكوين الفتاة يختلف عن تكوين الرجل ، فهي عاطفية جداً ومشاعرها جياشة ومتقلبة ، فهي كثيرا ما تثور بسرعة وترضى بسرعة ، وعلاقاتها الاجتماعية أكفا من الرجل وأقوى وهي مخلصة اكثر من الذكور . ومن بين الامور العظيمة لدى الفتاة بأنها تتشرب هموم صديقاتها ومشاكلهن وتخفف عنهن. وتشاركهن الحزن والفرح . والفتاة لا ترى بأسا في إظهار ضعفها على شكل بكاء أو حزن شديد ، ثم إنها كثيرا ما تفتقر لوجود متنفسٍ لـها حتى يذهب ما بها من الـهم .



قارن هذا بالشاب الذي تعود منذ ان كان صغيرا على عبارات مثل : " أنت رجل عيب تعيط " تصرخ " ! " ، وإذا ما ظهر من الولد أي مظهر من مظاهر الضعف - كالبكاء مثلا - قيل لـه " البكاء للبنات ! " .



لـهذا السبب فإننا نجد أن الرجل لا يحب أن يظهر بمظهر الضعف وانعدام الثقة بالنفس أبدا لأنه تربى تربية جافة تجعل من إبداء المشاعر السلبية مظهرا من مظاهر التشبه بالفتيات .



والرجل يستطيع أن يضبط مشاعره الإيجابية والسلبية أكثر مما تفعلـه الفتاة ، وتأثره بما حولـه أقل . ثم إنه "حـــــر" كما اعتاد من الناحية التربوية..



ولكن الفتاة دائما لديها قيود. وهي تتاثر من الكلام. ايتها الفتاة , نضع امامك بعض الجمل التي قد تسحرك وتجعلك سعيدة عندما يحاول احد الشباب ان يشق طريقه الى عقلك. ولكن نحن نقول لك ولكل فتاة عربية : ان الانسان الذي غرضه شريف بامكانه ان يصلك عن طريق والديك او عن طريق قريبتك الشريفة , وان يطرق باب منزلك وكل ما عليك ان تفعليه انذاك ان ترضي او ان لا. فلذلك احذري هذه الجمل : " انا احبك ولم احب من قبلك اي فتاة".. " انا لم اعرف طعم النوم وكل يوم احلم بك". " انا لا اصدق .. انني اتحدث معك انا اكاد اجن".. " الان عرفت ما معنى الحب الذي كنت اسمع الكثير من الناس يتحدثون عنه" .. "دائما كنت في قلبي حتى عندما لم اكن اراك".. " لا اريد غيرك في هذه الحياة "... " انا حزين.. لانني لا اعرف كيف اعبر لك عن حبي.. ارجوك ان تسمعيني"...

واحذري ثم احذري الابتسامات التي يبعثها بعض الثعالب البشرية والنظرات التي توهمك بالحب وهي غالبا ما تكون انياب ستغرز في كرامتك يوما ما.

اعذرينا على قوة الكلمات ولكن كان يجب ان نمنحك وجبة استطعام لمخاطر الحب .. والشباب... حافظي على نفسك. ومن يريدك شريكة المستقبل حتما سيطرق بابك...



*بنت الشام* غير متصل  
قديم 08-21-2005, 10:59 AM   #2 (permalink)
عبير الحب
مشرفة متميزة سابقاً - أمـيرة الابـداع
 
بنت الشام

دعيني في البداية أقول لك

لماذا ندعي المثالية ؟؟
لماذا نظن انفسنا أفضل من الآخرين ؟؟
لماذا نعتقد أننا لم نخطئ يوماً ؟؟

عزيزتي

الفتاة هي الفتاة
مهما كانت جنسيتها
مهما كان دينها
مهما كانت درجة التزامها
فنحن نتكلم عن شيء يتعلق
بنفسيتها وتفكيرها كأنثى
بغض النظر عن الأمور الأخرى
فهي تستخدم عاطفتها أكثر من عقلها
في الحكم على الأمور
وحساسة وسريعة التأثر بمن حولها
وضعيفة وتحتاج لمن يساندها ويقف بجانبها
فبعضهن عندما تحب
تفقد عقلها وتصبح كاللعبة بين يدي الشاب
وقد تعطيه كل ما تملك
بدون أن تعي ما الذي تفعله بنفسها
وما الذي تجنيه من جراء ذلك ؟!!

تكون مجرد تسلية وتنخدع بالكلمات الرنانة
من قبل الذئب البشري الذي يزعم
بأن هدفه نبيل قصده الزواج
فيمضي في كلامه وتصدق المسكينة
أنها عثرت على فتى أحلامها
وهي في الحقيقة لقيت شيطان
بؤسها ونهاية حياتها
وقد يقوم الخبيث بتسجيل
صوتها أو تصويرها وغيرها من الأشياء
ثم يبدأ عالم آخر من التهديد المزيف

وأضيف أيضاً

هناك أشياء تجهلها بعض الفتاة عن الرجل
فهو يتصرف بطريقة مختلفة عن طريقتها
فنظرة الرجل مختلفة في العلاقة عن المرأة
فبعض الرجال ولن أقول الكل
لا يرضى أن يقترن بامرأة يعتبرها مستعملة !!
حتى لو كان هو من استعملها
فحسب نظرته أنها من وقعت في الحرام معه
لن يمنعها شيء من الوقوع في الحرام مع غيره

عزيزتي

هذه تعتبر ظاهرة باتت منشرة كثيرا في أيامنا هذه
فليس بإمكاننا ان نضع المسؤولية على الفتاة وحدها
أو الشاب وحده أو الأسرة أو المجتمع
فأنا برأي ان الجميع مسؤولون عما يحصل

شكرا على الموضوع
وهو يحتاج إلى نقاش طويل
فله أسبابه وله مبررات ودوافع وما إلى ذلك
والأهم ان تكون هناك حلولا لهذه الظاهرة

بانتظار آراء البقية

مع جزيل الشكر



التعديل الأخير تم بواسطة عبير الحب ; 08-21-2005 الساعة 11:04 AM
عبير الحب غير متصل  
قديم 08-21-2005, 10:06 PM   #3 (permalink)
ṨᾏṜƓƠṊ
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية ṨᾏṜƓƠṊ
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى ṨᾏṜƓƠṊ
Red face

بنت الشام

شكرا بنت عمي على الموضوع الحلو

اقتباس:
كيف يستطيع الشاب امتلاك قلب الفتاة والتلاعب بعواطفها ؟ هذا سؤال كان يطرح نفسه كثيرا, خصوصا عندما اسمع أو أقرأ أو أقف على قصة مؤلمة لفتاة وضعت نفسها في موقف لا تحسدها عليه أي فتاة, ثم أجد أنها هي من مكنت هذا الشاب من أن يتمتع بها وياخذ منها ما يريد
والله يابنت عمي الفتاة هالأيام متل الشاب تفوقه عقلا وإدراكا .. بس الشباب هالأيام هم المساكين .. مو أنتو

كلمة يتلاعب بعواطفها ......... ماعجبتني

والله انا لما خطبت .... بتذكر كنت متل الخاتم بإصبعها..

اقتباس:
ما هي الأسباب التي جعلت هذه الفتاة تثق في شاب غريب عنها ؟!
الكلمات المعسولة .. اكيد هي بزمانها ماسمعت كلمة احبك ..

اكيد هي محبوسة وتحس بالكبت

والله لو شاب غريب ومحترم .......... معليش خليها تثق فيه

حرام عليكي يابنت عمي ............. يعني انا غريب عنكم . يعني انا مو موثوق ؟


اقتباس:
وكيف وصلت ثقتها به إلى أن تكلمه كما تكلم الزوجة زوجها ؟!
شوفي أنا درست بالشام بالجامعة .. وانا شفت شوفات والله بزمان عمرها ماصارت ..

آل تكلمهُ آل........ ياعيني والله كنت اشوفهم شغالين تبويس في بعض الأماكن المنزوية.

وكانوا واثقين من بعض كتيييييييييير

شوفي بنت عمي .. سؤالك هذا صعب لأنوالاجابة عنو تطول ..

فيمكن أنو البنت طلقت دينها وحيائها ..

أو يمكن انو البنت تمر بفترة مراهقة .....ومافي رقابة عليها

او يمكن البنت محرومة من الثقة .. وتريد التعويض

أو انها عندها ثقة عمياء ...



اقتباس:
ثم كيف وصل بها الحال إلى ان تسلمه كل اسرارها ؟
شوفي راح اجاوبك على كل سؤال بمعزل عن السؤال اللي قبلو

انا كنت بالجامعة وكان عندي صديقة

كنا نتبادل الاحترام والمودة والأسرار

لاتقولي انها علاقة حب

بل كانت علاقة زمالة وصداقة

يعني يابنت عمي احيانا الصديق فعلا يكون وقت الضيق.!!

وخاصة اذا كان الصديق من الجنس الأخر !!

اقتباس:
وتصل اللحظة المخيفة والتي تجعل عيني تبكي عندما تمنحه تلك الفتاة شرفها..
لا ..هون تطورت الأمور...

وأكيد بعض الفتيات لاتصبر على الكلام الحلو والمعسول..

بس شوفي ... لاتفكري كل الناس هيك

هادا ماصار حب .. هادا صار تفريغ شهوة للأسف !!


اقتباس:
هذه الفتاة كيف تسمح لنفسها بأن تفضح نفسها وتجعل الاشاعات تحوم حولها وحول عائلتها لتدنس شرفهم وهي تجري خلف الأوهام ووعود الزواج ؟
تلك القصص ياعزيزتي أيام زمان ........ بنت عمي

هلأ البنت صارت متفتحة ..وصارت عيونها تبظ بظ ..

البنت هالأيام وبحمد الله متعلمة وصارت مدركة لما يجول حولها من مخاطر

أنا لا أعارض الحب الذي ينتهي بالزواج ...

بس الحب اللي انتي تتكلمي عنو ....... هذا حب جنس وهذا رخيص مرررة ..


اقتباس:
عندما يريد الشاب أن يبدأ في علاقة مع الفتاة فإنه يفكر فيها كأداة أو وسيلة لتفريغ شهوته ( ونحن نتحدث عن الفئة اللعينة من الشباب وطبعا لا نقصد الشباب ككل – ولكن من الصعب التمييز بين الفئات) فهذا الشاب من الفئة اللعينة ينظر لـها نظرة غير نظيفة لكي يفرغ مشاعره غير الشريفة . بينما الفتاة تنظر للشاب على أنه مصدر للحب والعاطفة والقوة
.


أتمنى أن لاتكون هذه نظرتك انتي ..

الفتاة مثل الشاب كلاهما انسان

كلاهما يمران بمرحلة المراهقة

كلاهما لديهما الميول الجنسي

كفانا تمييز بين المرأة والرجل

والله ليس عدوكن أنتن النساء إلا أنتن النساء !!!


اقتباس:
هي تبحث عن " الحب " وهو يبحث عن " الجنس" !!
يعني الشاب لايفهم الحب ؟

إن كانت تبحث البنت عن الحب ..

فثقي تماما ان نظرة المرأة لاتخيب ابدا

وهي من النظرة الأولى تعرف الشاب

هل يريد الحب .. او يريد ..الــ......

مع احترامي ؟

اقتباس:
ولكن في كل الحالات الفتاة هي الخاسر الأكبر..
نعم هي الخاسر الأكبر ..

لأننا للأسف نعيش في مجتمعات ذكورية ..

كنا ومازلنا نعتبر أن المرأة ناقص للأسف !!

اقتباس:
خلال سماعنا لكثير من القصص نجد أن الشاب ما أن ينتهي غرضه من الفتاة ويدنس شرفها حتى يتركها بينما تظل هي تحبه وتنتظر وعوده بالزواج وبالحياة العائلية السعيدة .. ونقول ان هناك في مجتمعنا عدد لا يحصى من الشباب ممن وعدوا فتيات وضحكوا عليهن.
بنت عمي ... أكيد بتسمعي حكم العدالة كتييير !!!


اقتباس:
كيف ينقض الشاب على الفريسة , وكيف تستسلم الفتاة للثعلب المكار .. بائع الكلمات !!
الله يسامحك ..

خليتيني أشك بحالي ...

أنا يمكن أبيع كلمات ... بس أجعل غيري يبيع شرفه ..فلا ..


اقتباس:
لـهذا السبب فإننا نجد أن الرجل لا يحب أن يظهر بمظهر الضعف وانعدام الثقة بالنفس أبدا لأنه تربى تربية جافة تجعل من إبداء المشاعر السلبية مظهرا من مظاهر التشبه بالفتيات .
مرة أخرى .. المجتمع ذكوري..

والتفريق مازال واضحا عندك بين المرأة والرجل !!

أنا عندي البنت متل الشب ..

مو متل عندك .. ضعيفة عديمة الثقة بالنفس !!

اقتباس:
والرجل يستطيع أن يضبط مشاعره الإيجابية والسلبية أكثر مما تفعلـه الفتاة ، وتأثره بما حولـه أقل . ثم إنه "حـــــر" كما اعتاد من الناحية التربوية..
أنا معك في هذا ولكن في المجتمعات المنغلقة على نفسها

مو عندنا يابنت الشام !!!

اقتباس:
ان الانسان الذي غرضه شريف بامكانه ان يصلك عن طريق والديك او عن طريق قريبتك الشريفة
أكيد الزواج برضا الوالدين

هذا شيء لابد منه ..

أما إذا قصدك على زواج ايام زمان

وإجبار البنت على زوج محدد

فأنا أقول لكِ

تباً للأيام الماضية..

بنت عمي .. انا ماراح أخطب إلا البنت اللي بتعجبني

طيب انا ماعرفت

يعني الشاب المتقدم الى الأب .. أو الشاب اللي كلم قريبتك الشريفة ... حلوة هاي شريفة

هل كانت البنت تعرفه ام لا ؟

اقتباس:
احذري هذه الجمل : " انا احبك ولم احب من قبلك اي فتاة"..
طيب مش ممكن يكون صادق الأخ ..

يعني خلاص .. كل الشباب صاروا بستين نيلة !!

شوفي خيتو..

انا لما حبيت .. قلت لها كلماتك الرنانة !!

أنا أحبك ولم أحب من قبلك أي فتاة

ليش طيب مغضوبة الوالدين صدقتني !!

اقتباس:
انا لم اعرف طعم النوم وكل يوم احلم بك
لا تسيئي الظن بهذا الشاب

فيمكن ان يكون فعلا مرهق !!

وإذا حبه صادق .. والله ممكن أن تأتيه ولو في المنام

بس .. انتي قصدك أنو هو بدو النوم اللي ........


اقتباس:
انا لا اصدق .. انني اتحدث معك انا اكاد اجن
ياجماعة مو معقول هالكلام !!!

فعلا انا الشاب المخادع الجنسي قلت لخطيبتي

أنا ماني مصدق اني أكلمك ..

فتبا لي وتبا لكلامي وتبا لهذه الخطبة الملعونة !!


اقتباس:
واحذري ثم احذري الابتسامات التي يبعثها بعض الثعالب البشرية والنظرات التي توهمك بالحب وهي غالبا ما تكون انياب ستغرز في كرامتك يوما ما.
الحب بدايته ابتسامة ..

ولكن عتبي عليكِ ...شديد

أنتي بهذا الكلام تسيئين لكل شاب قرأ كلامك للأسف ..

فتحي عيونك بنت عمي ..

أنتي بسوريا .. انتي في بلد الشباب الواعي ..

ولاتنظري الى أمثال هؤلاء الذين يشوهون الحب ..

ونظرتهم هي الجنس لاغير...

اقتباس:
اعذرينا على قوة الكلمات ولكن كان يجب ان نمنحك وجبة استطعام لمخاطر الحب .. والشباب... حافظي على نفسك. ومن يريدك شريكة المستقبل حتما سيطرق بابك...
ياليتها ماكانت وجبة ...

ياليتها ماكانت فكرة ..

ياليت الكلام منقول ..


يابنت عمي

أسألك بالله شريك الغفلة هذا الذي تتحدثين عن

كيف سيطرق الباب ؟

وأنتي قفلتِ كل أبواب الحب ؟




مع باقة حب مكللة لكِ من أخوك / محمد ...سوى ربينا



تحياتي إلك
ṨᾏṜƓƠṊ غير متصل  
قديم 08-21-2005, 10:25 PM   #4 (permalink)
اكرم عياد
رومانسي مبتديء
 
الموضوع غاية في الاهمية
اكرم عياد غير متصل  
قديم 08-22-2005, 04:52 AM   #5 (permalink)
ṨᾏṜƓƠṊ
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية ṨᾏṜƓƠṊ
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى ṨᾏṜƓƠṊ
بنت الشام حبيت اسلم عليكي

شفتك تحت

عدد المتواجدون في هذا الموضوع » 2 , عدد الأعضاء » 2 , عدد الزوار » 0
سوى ربينا, *بنت الشام*



باي ...

يالطيف على هالنصيحة للأحباب





يالله ماني فاضيلك .
ṨᾏṜƓƠṊ غير متصل  
قديم 08-22-2005, 05:05 AM   #6 (permalink)
*بنت الشام*
عطر الرومانسية
 
اقتباس:
وأن هناك - ولا بد - أسبابا جعلت هذه الفتاة العاقلة تقع في مثل هذا المنحدر الخطير.
اولا .... تمعني جيدا بهذه الجمله .... وقفي عندها طويلا قبل ان تجتازي الجمل الاخرى في الموضوع




عبير الحب

دعيني في البداية أقول لك

انا عن نفسي لا ادعي المثاليه واعتبر نفسي في هذا المجال والحمد لله غنيه بالمثاليه والوعي والادراك

وبسؤالك هذا جردت بني البشر والجنسين سواء من المثاليه والاخلاق والدين !!!

وبما ان محور حديثي يدور عن الفتاه .... بسؤالك هذا .... ايضا جردتي اي فتاه من الوازع الديني ومن الاخلاق

بقولك .... لماذا ندعي المثاليه

اي:

سؤالك هذا يشمل الجميع

الا تعلمين ان الفتاه التي ربت نفسها على التخلق باخلاق اسلاميه والتزمت بالضوابط الشرعيه كانت خير قدوه وفتاه مثاليه

لان الدين يدعو لنقاء القلب والسريره .... فكيف لا تتكون بعد ذلك المثاليه ...

ربما كل يرى الناس بعين طبعه ....او لربما لم تحتكي بعد بهذه الاصناف من الفتيات

وأنتي بذلك ممكن تتحدثي عن بنات لا يستطعن ان يدعيين المثالية ..لأنهن ربما لم يسبق لهن الحصول على شرف معرفتها ..
تعرفن على حياة الضياع المبكر .. فوجدن البيئة المخصبة في الرذيلة ..
وللأسف ما أستغربه في هذا النص .. هو أننا في زمان مليء بالتناقض والمتناقضات ... فعندما أجد القول لماذا ندعي المثالية ؟ لا أعرف أي فئة من الفتيات هي الفئة التي ستطرح هذا التساؤل ... فحسب المعلوم أن حتى أسقط الساقطات تلوك في لسانها ماتبقى من كلمة شرف لتراهن بها على الشاب الغبي الذي لا يدري عن ماضيها .. وربما حاضرها ... وربما يدري لكنه يحاول أن يقنع نفسه أن الواقع لم يقع ..
عموماً والله سؤال فعلا غريب .. أن تجد من يقول لماذا ندعي المثالية .. فوالله لا أجد لهذا السؤال منطقاً سليماً حين يكون مطروحاً من فتاة .. ولربما يشاطرني البعض .. ولكن من ياترى يفتقر إلى المثالية ؟

نعم .. من لا يحق له أن يفخر بالشرف لأنه حين إذاً يكون قد كوّن طرفاً آخراً يشكل النقيض له و ينبذ المثالية .


لماذا نظن أنفسنا أفضل من الآخرين ؟

لا احد فينا يستطيع ان يزكي نفسه عند الله ....وكان الفاروق رضي الله عنه يقول...لو نادى مناد من السماء ان الفا من امتي يدخلون الجنه الا واحد .... لخفت ان يكون الواحد هو انا..... وهو هو.... الفاروق عمر بن الخطاب

فكيف نزكي انفسنا نحن عباد الله الضعفاء؟؟؟

ولكني افضل من غيري حين ارفض كل الاغراءات النفسيه من شهوات وملذات وما تحتاجه الفتاه من رغبه جارفه وعارمه في تحقيق نزواتها مع الجنس الاخر وتقفل الطريق امامهم

لماذا؟؟؟

اليست فتاه مثلها كمثل الاخريات ...ضعيفه .... عاطفيه ...... كما قلتي .... وتحتاج لهذه النزوات والعواطف

ولكن ما تفضلت به عن غيرها ان قاومت نفسها وقاومت نزواتها وشهواتها ورغبتها الجارفه نحو الجنس الاخر .... رغبه لوجه الله تعالى وارضاءا لوجه الكريم .... ولانها قد علمت ان الدين يحرم هذا .... فأبت ان تسلك طريقا يبعدها عن شرع الله ويغضب الله عنها

هنا عنئذ اتفضل عن الاخريات يا اختي عبير

واني والله العظيم حدث وطلب مني احد الشباب والتقيت به مباشره للتواصل والتعارف فيما بيننا رغبه فيما بعد بالزوج ...فرفضت ذلك الاتجاه الذي دعاني اليه .... وقلت له تلك الكلمات المدونه اخر السطر في الموضوع ...اذهبي واقرأيها

رفضت لاقتناعي ان الطريقه لا ترضي الله عني اولا ......... وان عواقبها وخيمه فيما بعد ..... ولو كان الرجل او الشاب صادقا

ولكن عندي ديني ومبادئي الذين اراهن رادعين لي قبل ان تتملكني العاطفه والغريزيه الربانيه التي وضعها الله بكل امرأه

لا انكر انني داخليا تأثرت ...بالطبع.... وفكرت.... وتاملت ... وخفق قلبي.... ولكن كان هذا كله في حدود الحلال والعفه ولو ترجم الى حب فسيبقى دفين الفؤاد ورهين العذريه

ولكنه لم يترجم الى .... الووو... كيفك ..... ثم يتدرج الى ما هو اعظم ..... حتى الوصول الى الكلام الجنسي الغير مباح بلمحه البصر دون وعي او احساس .... ومن هنا يجب ان نقف مع انفسنا ونتامل


عندما نقف ونعرف حقيقة أنفسنا .. وندرك الشيء الكثير عن حقائق الآخرين .. ونقارن ... نكتشف مدى الفرق ... فحين نبحث عن شتى الطرق التي تجعلنا أقرب مايكون موقفاً من المثالية ... ونجد أن الآخرين قد أغوتهم أتفه و أسفه الصغائر والتي يظنون أنها كبائر .. فيتلقنون دروس الدفاع عن مستنقعات الرذائل بانواعها .. أو يذودون بما يملى عليهم من أوامر عن أوكارها ... نجد أننا أفضل حالاً ..
عندما نستطيع ان نقسم امام الباريء بثقة يميناً لا حنث فيه على اننا خرجنا من بيئة نظيفة .. بيئة طاهرة .. ترعرعنا تحت ظلال والد نبيل مؤمن بالله , ثقافته وخلقه القرآن الكريم .. وقدوته سيد العالمين محمد - صلى الله عليه وسلم - ووالدة عطوف كريمة الحسب والنسب والدين .. بشهادة الخصوم قبل الرفاق ... حينها نظن ... بل نتاكد أننا أفضل من كثير ممن خلق الله .. والحمدلله الذي فضلنا على كثير ممن خلق ..


لماذا نعتقد أننا لم نخطيء يوماً ؟

جل من لا يخطيء

لكن أكيد خطأ عن خطأ يختلف ... فإذا كان خطأ البنت أن تحب وتعشق بعفة إذاً فالحب كله خطأ ... لكن عندما نتجه إلى السيرة النبوية العطرة وذكر محبة الرسول الكريم لشخص السيدة عائشة .. وتفضيلها ... وحبها له .. نجد ان معايير الحب تختلف قياساً بما نسمع عنه من قصص حب واهية تقود إلى الهاوية ..

لكن هل نجد مبرراً لمن تتجه إلى بيع جسدها تحت ذريعة الحب ؟

هل نجد مبرراً لمن تعطي الحرية لنفسها أن تمارس الجنس عبر محادثات التشات ؟ عبر الموبايل !!!!

بل وربما بالكاميرا .. لتغرق في براثن الرذيلة وتصل إلى الغور الذي ربما لن تخرج منه .. نظير كلمات إطراء او ماشابه ذلك من تمييز وقتي .. يزول بزوال المؤثر ..

الشرف والدين توأمان .. إذا مات أحدهما لحق به الآخر .. ولا يتوجب علي ان استغل الكلام لأزكي نفساً الله يعلم بما هي عليه ..

والحمدلله الذي وهبنا من العقل والقدرة على التمييز ما يكفي


عزيزتي عبير الحب


حق على فتاة تثق في إمكانياتها أن تفتخر بالشرف تاجاً .. وسلطاناً .. أما من لا تملك أن تفعل ذلك .. فلتبدأ العودة إلى الطريق السوي .. والله يغفر لها .. فالتوبة للعبد مالم يشرك بالله شيئاً .. أو تخرج أنفاسه .


تذكري دائما ...... ان الوازع الديني والعقل النير.... الذي ينيره الايمان والقلب .... هما الذان يمنعا الفتاه من الانخراط بكل ما سبق ذكره من تنبيهات ........ انبذي الفطره الربانيه .. والعاطفه ... والغريزه .... والضعف .... وجاهدي النفس .... لانك ربما نسيت

ان ديننا اساسه ..... جهاد النفس

تحياتي لك يالغالية [/color]
[/align]

التعديل الأخير تم بواسطة *بنت الشام* ; 08-22-2005 الساعة 05:19 AM
*بنت الشام* غير متصل  
قديم 08-22-2005, 05:17 AM   #7 (permalink)
°ღ قــلْــبّ نــآزْف ღ°
أمير الرومانسية
وَش عطَوك آلي مَفضلهم علي
 
الصورة الرمزية °ღ قــلْــبّ نــآزْف ღ°
 
Lightbulb

عـزيـزتي : ملكـه الشـام
فعـلاَ مـوضـوع في غـايـة الآهميـه
فهــذه الــظـاهـره تـزداد يومـاَ بـعـد يـوم

ولكـن ياعـزيـزتي البـنـت المُحتشـمه والمُـتمسـكه في دينهـا
مـاراح تــوقـع فـي مـثـل هـذه المـشـاكل
عـلـى العـكـس مـن البـنـت التـي تـجـري وراء قلـبهـا
وعـواطـفـها فيـكـون هنـا المـأزق الكبيـر فتقـع في فـخ الحبّ
وهـو ليـس فـخ انمـا دمـار هـلاك < ليـه ارهاب هع هع
ومـثـل مـاقلـت لـك في الـبدايـه كمـا ذُكـر أعـلاه
تحيـاتي لسـموكِ الكـريم
°ღ قــلْــبّ نــآزْف ღ° غير متصل  
قديم 08-22-2005, 05:23 AM   #8 (permalink)
*بنت الشام*
عطر الرومانسية
 
سوى ربينا

الله يسلمك ويديمك يا حق

راجعتلك لرد عليك ان شاء الله ...... بس هلئ ما فيني ... عيوني بزوا من السهر

خلينا نشوفك دايما يا دبدوب

تحياتي
*بنت الشام* غير متصل  
قديم 08-22-2005, 05:30 AM   #9 (permalink)
ṨᾏṜƓƠṊ
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية ṨᾏṜƓƠṊ
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى ṨᾏṜƓƠṊ
Red face

بنت الشام

اقتباس:
واني والله العظيم حدث وطلب مني احد الشباب والتقيت به مباشره للتواصل والتعارف فيما بيننا رغبه فيما بعد بالزوج ...فرفضت ذلك الاتجاه الذي دعاني اليه .... وقلت له تلك الكلمات المدونه اخر السطر في الموضوع ...اذهبي واقرأيها
يخرب عقلك..على هاالتفكير ..

لك حتى صورتك أم عيون غيرتيها !!

اقتباس:
لكن هل نجد مبرراً لمن تتجه إلى بيع جسدها تحت ذريعة الحب ؟
إذا هي أرادت الجنس فذلك ليس حب بنت عمي

يا بنت عمي .. إي أنا حبيت

بس ماوصلت الأمور للدرجة هاي

اقتباس:
الشرف والدين توأمان .. إذا مات أحدهما لحق به الآخر .. ولا يتوجب علي ان استغل الكلام لأزكي نفساً الله يعلم بما هي عليه ..
كلامك مش مظبوط مئة بالمئة

انا من بلدة فيها خليط من المسلمين والمسيحيين

وجيراني مسيحيين..

يعني << مافيهم دين >> على قولتك

بنتهم "لارا" أعرفها وهي زميلتي من أيام الدراسة

والله أخلاقها أحسن من أخلاقنا ..

صحيح بتلبس قصير وجنز ضيق

بس والله محترمة

وبزمان عمري ماسمعت عنها كلمة سيئة

آه ذكرتيني كانت تحب الايس كريم كتيير ..

يالله .. باي







صحيح تذكرت

رجعي عيونك أحسن

ṨᾏṜƓƠṊ غير متصل  
قديم 08-22-2005, 05:37 AM   #10 (permalink)
*بنت الشام*
عطر الرومانسية
 
اقتباس:
صحيح بتلبس قصير وجنز ضيق

بس والله محترمة
هههههههههههههههههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

صج خرعتني .... قاموس كويتي

بس يخزي العين وما شاء الله .... واضح جدا انها محترمه

بعدين بكمل ردي عليك ........ مو فاضيه الك هلئ .... بدي نام

وقريبا ان شاء الله برجع ام عيون .هههههههههههههههههههههههههههه ... تكرم عيونك

وبعدين خلص اطلع من الموضوع بقى....... ما دامك عم ترد ....... ما بقدر قاوم ردك.....بدي ارجع رد عليك......ما عم بقدر فتح عيوني ...

بدي نام

باي
*بنت الشام* غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 09:14 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd diamond

Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0