تصفح

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان






العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > ثقف نفسك مع ثقافات العالم

ثقف نفسك مع ثقافات العالم ثقف نفسك مع ثقافات العالم وتعرف على ثقافات الشعوب حول العالم في مقالات خاصة عن شعوب من العالم ما زالت تمارس عاداتها وتقاليدها والحضارة العصرية


(( العادات والتقاليد المصرية .. في الزواج ))

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أسعد الله أوقاتكم جميعاً بالخير والسعادة حقيقة هذا أول موضوع لي أضعه في هذا القسم وذلك إحتفالاً بتولي أختنا ميمــــي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-12-2011, 03:14 AM   #1 (permalink)
* حـــــازم *
عضو ذهبي - فارس المنتدى - مراسل القسم الرياضي
* شوقي إليك نارٌ تتجدد*
 
الصورة الرمزية * حـــــازم *
A 8 (( العادات والتقاليد المصرية .. في الزواج ))













السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أسعد الله أوقاتكم جميعاً بالخير والسعادة


حقيقة هذا أول موضوع لي أضعه في هذا القسم

وذلك إحتفالاً بتولي أختنا ميمــــي
الإشراف على القسم


رغم أنني لا أميل مطلقاً لنقل الموضوعات

ولكن للضرورة أحكام
قمت بنقل هذا الموضوع
مع عمل بعض التعديلات البسيطة وأضافة
الصور بمعرفتي
وهــــــو عــــن :-

العادات والتقاليد المصرية


المصريون من أكثر شعوب العالم تمسكا بالعادات والتقاليد المتوارثة من قديم الأزل ويبدو هذا واضحا جليا من خلال طقوس حياتهم اليومية وسلوكهم اليومي
بالإضافة إلي مظاهر الاحتفالبالأعياد والمناسبات المختلفة ..
وفي السطور سنحاول رصد بعض هذه العادات
وبيان جذورها والحكمة منها ومدي استمرارها
في حياة المصريين


عادات الزواج لم تتغير منذ عهد الفراعنة

يقول الدكتور سيد كريم مؤلف موسوعة لغز الحضارة
" المصري مازال متمسكا بعاداته وتقاليده التي ورثها عن أجداده القدماء ، ولعل الزواج أبرز هذه العادات التي لم تتغير فالمصريون اول شعوب العالم معرفة بالزواج حيث وضعوا له شروطا ،فالزواج يبدأ بدبلة الخطوبة
(( العادات والتقاليد المصرية .. في الزواج ))

وهي موجودة في تشريعات قدماء المصريين ،وكانوا يطلقون عليها
" حلقة البعث "
وذلك لأن ليس لها أول ولا أخر ، وهذا معناه دوام العشرة والإخلاص ، وكانت تصنع من الذهب ،وكانت الدبلة توضع في اليد اليمني - تماما مثلما يحدث الآن -
وبعد الزواج تنقل لليد اليسري ، وفي هذا اتباع لتعاليم الإله ،
باعتباره المتحكم في القضاء والقدر علي حد معتقدات قدماء المصريين .


المأذون والكوشة والزغرودة .. طقوس فرعونية قديمة


طقوس الزواج التي نمارسها اليوم فرعونية من الدرجة الأولي ، فالمأذون ذو العمة والقفطان
(( العادات والتقاليد المصرية .. في الزواج ))


أو حتي المأذون " المودرن " بالبدلة والكرافت
(( العادات والتقاليد المصرية .. في الزواج ))
هو نفسه المأذون الفرعوني المكلف من المعبد بعقد رباط الحياة الزوجية المقدس بين العروسين ، ويقوم بعد ذلك بكتابة عقد الزواج من 3 نسخ - مثلما يحدث الآن تماما - واحدة للعروسين وأخري للمأذون وثالثة لدار المحفوظات حتى لا يضيع حق أحد ..


إقامة حفل الزفاف
اعتاد المصريون علي أن يكون حفل الزفاف في منزل العريس أو العروس حسب الاتفاق ، أو مثلما يحدث الآن في أحد الفنادق الكبري إذا كان العريس ثري بعض الشيء ، أو في النوادي

كذلك كان العروسان قديما يقومان بتزيين قاعة الزفاف ، وأهم شيء يستخدم لتزيين القاعة هو زهر الياسمين ، وهو بالفرعوني " الياسمون " ، وذلك لأنه في اعتقادهم زهر الجنة ورائحته هي رائحة الجنة ، وكان يطلق علي المكان الذي يجلس فيه العروسين " الكوش " ، وقد تطور هذا الاسم الآن وأصبح
" الكوشة " .

(( العادات والتقاليد المصرية .. في الزواج ))

تقاليد الأفراح المصرية حاليا
" تورتة العروسين "

(( العادات والتقاليد المصرية .. في الزواج ))

والتي يحرص فيها العروسان علي تقطيعها سويا ، ويقوم كل منهما بتناول جزءا صغيرا علي طرف السكين من الشيف المخصص لتقطيع هذه التورتة .
كما تحرص النساء اللائي يحضرن الزفاف بإطلاق " الزغاريد " التي تعبر عن فرحتهم بإتمام هذا الزفاف المبارك .


الفرح المصري .. شكله إيه انهارده ؟؟


وقد زحفت التغيرات الاجتماعية والاقتصادية في المجتمع المصري خلال السنوات القليلة الماضية إلى حفلات الزفاف ليتبدل شكل الفرح وطقوسه وأسلوب الاحتفال به، وبما يتناسب مع فكر الأزواج الشباب، حيث أصبح حفل الزفاف
" ليلة العمر كما يحلو للجميع تسميتها "
تحيه العروس وصديقاتها بالرقص والغناء دون فاصل، فلم يعد هناك حاجة لراقصة من الدرجة الثانية ولا حتى الرابعة لتحيي الحفل كما كان عليه في الماضي.


كما اختفت الفرق الموسيقية والغنائية التي كانت تتبارى في تقديم كل ما هو جديد بأصوات تشدو حتى الساعات الأولى من الصباح ليحل محلها اسطوانات المطربين والمطربات "دي جي". كل هذا اختفى لإفساح الطريق أمام العروس لتحيي حفلتها بنفسها وبمواهبها، فتارة راقصة وأخرى مغنية وأحيانا مشجعة إذا ما جاملتها إحدى زميلاتها برقصة على الموسيقى الناعمة.


أما الغريب في حفلات الزفاف هذه الأيام أن الآباء يشجعون بناتهم على الرقص حتى الصباح لتجامل زميلاتها، وتنفس على نفسها، وربما لتعرض مواهبها الدفينة التي لن تخرج إلا في تلك المناسبات السعيدة مطبقين بذلك المثل المصري الشهير
"النهاردة عندك.. بكرة عندي".


في حين كان الفرح في الماضي القريب سواء المقام في الفنادق الخمس نجوم أو في الحارات المصرية الضيقة يقدس وقار العروس من خلال تصميم فستان الزفاف، أو في حركتها البسيطة التي كانت لا تتجاوز فيها توزيع الابتسامات على المهنئين بوجه تكسوه حمرة الخجل، ويحظر عليها ترك مكانها حتى عندما تعلن الطبول بدء زفافها إلى منزلها الجديد فهي تنتظر أن يأخذ العريس بيدها ، عند انتهاء الليلة الساهرة.


كما كان بعض الأزواج يتدربون على حفل الزفاف قبل إقامته بعدة أيام أمام الأهل والأصدقاء بهدف ظهور الزوجين أمام المهنئين متفاهمين، متآلفين، وحركاتهما أثناء الزفاف جزء متناسق مع برنامج الحفل حتى تنتهي ليلة الزفاف بسلام، وبدون أخطاء.


وكانت الراقصات والمطربين والمطربات ومعهم الفرق الغنائية هي التي تحيي الأفراح، بل يتباهى الأزواج الشباب بأن الراقصة الشهيرة والمطرب الشهير هو الذي أحيى حفل زفافهما حتى الصباح.

كما أن حفل الزفاف بالنسبة للعروسين هو ليلة العمر التي لن تتكرر، فيستمتعان بها كما يحلو لهما طالما كانت في حدود العادات والتقاليد المصرية الأصيلة".


وتعترف الفنانة بتأثرها كراقصة من تغير شكل الفرح المصري، حيث تقول" حسن السوق ولا حسن البضاعة، فسوء الحالة الاقتصادية أثرت بالسلب على كل الناس مطربين ومطربات، وأيضا الراقصات، وكل فئات المجتمع .


وقد انقسم شكل الفرح إلى ثلاثة أشكال:



أفراح الأغنياء
(( العادات والتقاليد المصرية .. في الزواج ))
وهو الفرح الذي ما يزال يصر على اتباع التقاليد القديمة في الأفراح بدعوة كبار المطربين والمطربات والراقصات دون الاهتمام بتكلفته المادية .

وفرح الطبقة الكادحة
(( العادات والتقاليد المصرية .. في الزواج ))
التي رأت ضرورة الاستغناء عن الراقصات والفرق الغنائية ذات الأجور الباهظة والتي كانت تستغل حاجة الأسر لإقامة أفراح أبنائهم وتضع تسعيرة كبيرة لا يستطيع الزوج الوفاء بها .

والفرح الإسلامي

وهو الفرح الذي يقام في القاعات الملحقة بالمساجد، وفيه ينفصل الرجال عن النساء، ومن ثم فليفرح كل بطريقته دون حرج أو خروج عن التقاليد الإسلامية، وهو النوع الذي التقى فيه الطبقتين، حيث يجمع الأغنياء والكادحين على حد سواء لرغبة الطرفين في إقامة حفل على الطريقة الإسلامية كما أن تكلفته لا تذكر مقارنة حتى بالأفراح الحالية.


أتمنى أن ينال إستحسانكم
أرق التحايا


الموضوع منقول وتم عمل التعديلات البسيطة فيه بمعرفتي
وكذلك تم إضافة الصور بمعرفتي






التعديل الأخير تم بواسطة .ميمـــــي. ; 07-13-2011 الساعة 05:01 PM
* حـــــازم * غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2011, 03:56 AM   #2 (permalink)
ايهم 1
رومانسي مبتديء
 
يسلموووووووووو ع الطرح الجميل

بانتظار جديدك
ايهم 1 غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2011, 04:07 AM   #3 (permalink)
ذكــــــرى
كبار الشخصيات - أميرة الخواطر - نسمة المنتدى
* بنفســـجة المنتـدى *
 
الصورة الرمزية ذكــــــرى
 
اخي حاازم قبل كل شيئ موضوعك جداً راائع واختيارك موفق

ياعزيزي لكل شعب طقوس وعاادات متوارثه جيل بعد جيل

حتى لواختلفت التفاصيل تبقي الأمور الأساسيه هي المتبعه

وبالنسبه لعادات الزواج في مصر لايختلف عليها احد فتقريباً

اغلب الشعوب العربيه اتبعت التقاليد المصريه في الزوااج

من الزغروته لحد كلكس العربياات هههه والعرسان خارجين من الفرح

فكل تلك المظاهر التي ذكرتها في الموضوع متبعه في البلدان العربيه مع زياده في

عاادات اي بلد وطقوسه

موضوع جميل حاازم واضافاتك اعطت الموضوع جماليه اكثر

سلمت يداك حازم

احترامي
ذكــــــرى غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2011, 04:28 AM   #4 (permalink)
na2na2a
أميرة الأبداع
نور و نار
 
الصورة الرمزية na2na2a
 
" ليلة العمر كما يحلو للجميع تسميتها "
تحيه العروس وصديقاتها بالرقص والغناء دون فاصل، فلم يعد هناك حاجة لراقصة من الدرجة الثانية ولا حتى الرابعة لتحيي الحفل كما كان عليه في الماضي.

كما اختفت الفرق الموسيقية والغنائية التي كانت تتبارى في تقديم كل ما هو جديد بأصوات تشدو حتى الساعات الأولى من الصباح ليحل محلها اسطوانات المطربين والمطربات "دي جي". كل هذا اختفى لإفساح الطريق أمام العروس لتحيي حفلتها بنفسها وبمواهبها، فتارة راقصة وأخرى مغنية وأحيانا مشجعة إذا ما جاملتها إحدى زميلاتها برقصة على الموسيقى الناعمة.

أما الغريب في حفلات الزفاف هذه الأيام أن الآباء يشجعون بناتهم على الرقص حتى الصباح لتجامل زميلاتها، وتنفس على نفسها، وربما لتعرض مواهبها الدفينة التي لن تخرج إلا في تلك المناسبات السعيدة مطبقين بذلك المثل المصري الشهير

"النهاردة عندك.. بكرة عندي".


الله الله....ده انت شايل فى قلبك قوى يا حازم...ههههههههههههههههه
ده نقد لاذع لطقوس الافراح عندنا اليومين دول...

بس والله موضوع اكثر من رائع..تسلم ايديك على المجهود الرائع
وانا ما فيش حاجه بتضايقنى...غير اصرار بعض الناس على البذخ فى اقامة حفلات الزفاف..حتى ولو كلفهم هذا اخر قرش فى جيوبهم...!!!!

ارى ان ذلك سفه.....الفرحه فى القلب...وموجوده سواء بحفله ضخمه وفخمه..او باحتفال فى منزل العروس....

بس قول لى يا حازم....مين العريس الوسيم ده اللى مع المأذون...؟؟؟؟؟.....



شكرا لموضوعك الجميل والمميز....تسلم يارب..
na2na2a غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2011, 08:18 AM   #5 (permalink)
ابوالامهار
زهرة الرومانسية
كما خلقنى الله
 
الصورة الرمزية ابوالامهار
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى ابوالامهار
طرح رائع اخى العزيز حازم

تقريبا العادات فى هذا الامرمتقاربه جدا فى العالم العربى مع بعض الاختلافات البسيطه

اشكرك جدا على الطرح الراقى لهذا الموضوع
ابوالامهار غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2011, 08:32 AM   #6 (permalink)
مثيرللجدل
رومانسي مجتهد
عاااشق وعشقي قطري
 
الصورة الرمزية مثيرللجدل
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى مثيرللجدل
مااجمل تلك الطقوص العربيه
انها فعلا لياه مختلفه عن كل الليالي
انها ليللة العمر كمت يحلو لنا ان نسميها
اذ تتشابه ثقافتنا العربيه بهذا اليوم
مع اضافات بسيطه لبعص الدولل
راق لي كثير تناولك لهذه الليله
وباسلوبك الفرعوني
لك ودي اخي

التعديل الأخير تم بواسطة مثيرللجدل ; 07-12-2011 الساعة 08:35 AM
مثيرللجدل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2011, 10:39 AM   #7 (permalink)
إندماج الأرواح
مـراقـب عـــام - ساهر الليل - مراسل القسم الرياضي والاخباري
 
الصورة الرمزية إندماج الأرواح
شاكر لك المعلومات
إندماج الأرواح غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2011, 11:15 AM   #8 (permalink)
.ميمـــــي.
مشرف متميز سابقاً - عطر المنتدى
 
الصورة الرمزية .ميمـــــي.
 
الله يبارك فيك حازم القسم كله منور بوجودك

واتمنى تواجدك باستمرار فهذا شرف لي

اما الان ساعود الى موضوعك المميز

العادات والتقاليد تبقى كما هي وتتوالى جيل بعد جيل
ولكل بلد عاداتها وتقاليدها المختلفة ولكن هذه الطقوس قد لا تختلف
عن عاداتنا ونفسها

ولكن هناك اختلاف في الطبقات الكادحة والذي يرجع الى التغير الهرمي الاجتماعي
والظروف المعيشية التي يعيشها كل فرد



وهناك عادة لا زلت اسمع بها كانت تحدث في بعض المناطق واعتقد انقرضت تماما

وهي ان يرافق العريس احد اصدقاءه المقربين يختاره هو ويلازمه لمدة اربعين يوما بعد الزفاف

يرافقه فى أى مكان ولا يفارقه الا اثناء النوم وهو يقوم بخدمة العريس طوال هذه الفترة

ويجب على العريس أن يتكفل به من مأكل وملبس وان يكون لون ملابسه نفس لون ملابس العريس

الذى يكون متميزا عن باقى القرية لكى يعرف أن هذا الشخص متزوج حديثا

معلومات استعمت بقراءتها

شكرا لك حازم على المقدمة والموضوع الرائع
.ميمـــــي. غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2011, 11:16 AM   #9 (permalink)
* حـــــازم *
عضو ذهبي - فارس المنتدى - مراسل القسم الرياضي
* شوقي إليك نارٌ تتجدد*
 
الصورة الرمزية * حـــــازم *
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ايهم 1
يسلموووووووووو ع الطرح الجميل

بانتظار جديدك



سلمك الله من كل شر

شاكر لكم تواصلكم الكريم

تحيتي


* حـــــازم * غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-12-2011, 11:36 AM   #10 (permalink)
* حـــــازم *
عضو ذهبي - فارس المنتدى - مراسل القسم الرياضي
* شوقي إليك نارٌ تتجدد*
 
الصورة الرمزية * حـــــازم *
Wink

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ღღ ¸¸.ذكـــــــــــــرى ¸¸.ღღ
اخي حاازم قبل كل شيئ موضوعك جداً راائع واختيارك موفق

ياعزيزي لكل شعب طقوس وعاادات متوارثه جيل بعد جيل

حتى لواختلفت التفاصيل تبقي الأمور الأساسيه هي المتبعه

وبالنسبه لعادات الزواج في مصر لايختلف عليها احد فتقريباً

اغلب الشعوب العربيه اتبعت التقاليد المصريه في الزوااج

من الزغروته لحد كلكس العربياات هههه والعرسان خارجين من الفرح

فكل تلك المظاهر التي ذكرتها في الموضوع متبعه في البلدان العربيه مع زياده في

عاادات اي بلد وطقوسه

موضوع جميل حاازم واضافاتك اعطت الموضوع جماليه اكثر

سلمت يداك حازم

احترامي




أهلاً وسهلاً ومرحبا أختي / ذكــــــرى
الروعة كل الروعة أن أجد لكِ حضور في موضوعي
وبكل تأكيد اتفق معك تماماً لو أختلفت التفاصيل
تبقي الأمور الاساسيه هي المتبعه في معظم بلداننا العربية
وحتى على مستوى مصر تختلف التفاصيل من محافظة لأخرى
ومن مدينة لأخرى .
فالعادات في الوجه البحري تختلف عن الوجه القبلي وهكذا
وفي المدينه تختلف عن القرى .

الأجمل هو تشريفك ومداخلتك في الموضوع .

شاكر لكِ حضورك وتواصلك الكريم .

سلمك الله من كل شر أختي ذكــــرى



أرق التحايا

* حـــــازم * غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 06:55 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd diamond

Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0