تصفح

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان






العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية


قصة حب وانتقام بريئة جدا جدا ..الى.اقصى الحدود

أيام وايام من طفلة صغيرة تتعلم الخطوات من طفلة صغيرة تتعلم الكلام تمشي بكل اختيال طفلة عاشت بحب بين اهلها امها موظفة وابوها كمان موظف وهي اكبر البنات تقريباً هذي

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-13-2004, 04:03 PM   #1 (permalink)
reem144
رومانسي مبتديء
 

ADS
قصة حب وانتقام بريئة جدا جدا ..الى.اقصى الحدود









أيام وايام من طفلة صغيرة تتعلم الخطوات من طفلة صغيرة تتعلم الكلام تمشي بكل اختيال طفلة عاشت بحب بين اهلها امها موظفة وابوها كمان موظف وهي اكبر البنات تقريباً هذي الطفلة فيها نوع من التميز وغريبة الاطوار لكن هذا بعد ما كبرت وصرت بنت جذابة وذكية ( والله ما بين ذكائها الا بالثانوية العامة) المهم صار عمرها 12 سنه وهي هذي البنت كانت تحب واحد من يوم طلعت على هالدنيا حب عفوي برئي وكانت عايشة بدولة ماهي دولتها لان الظروف كذا لكن بنفس الوقت اضطرت عائلتها لمغادرة بلدهم يوم صار عمرها 12 سنه هذي العائلة لها اطفال كثار لكن مع هذا كان العائلة هذي ماعندهم الا هالبنت من كثر ما يدلعونها ويميزونها على فكرة امها من دولة ثانية الدولة اللي هم عاييشين فيها المهم ان البنت هذي اسمها ريم كملت دراستها في دولتها ومن هنا تبدأ القصة:

صار لهم فيلا في دولتهم وكبرت احلام وطموحات ريم وكبر حبها لمن تحبه ريم مثل ما قالت بريئة لا تعرف الحياة غير واقعية على الاطلاق بل خيالية الى اقصى الحدود وكان ولد عمها هذا اللي تحبه اسمه راعي الهدايا (لن اقول الاسم الحقيقي خوفا من الظروف والاسم هذا هي اللي مسميته ريم ) المهم كان (راعي الهدايا) دائماً ( لحظة جوالي يرن ) رجعـــــــــــــــــــت ايه اقول دائما راعي الهدايا هذا يطيع ابوها ويحبه موت مرررررره ويساعده بكل شيء ولو ان ابو ريم عنده ولد بكبر ولد عمها تقريباً لدرجة ان ابو ريم قال يا ليت راعي الهدايا هذا يصير ولدي ريم سمعت هالكلام فبدأت تحبه اكثر واكثر بدات القصة بعلكة بيبو بالبرتقال يوم من الايام قالت الخادمة لريم انها تودي الشاي والقهوة وطلعت الصدقة ان ريم معها علك بيبو بالبرتقال وعطته راعي الهدايا هذا وبعدين مشت الايام وراح راعي الهديا وعطاها عللك بيبو بالفراولة ريم رفضت لكن غصب اخذته منه قصة حب وانتقام بريئة جدا جدا ..الى.اقصى الحدود هنا الحب ازداد وبعدين تطورت العلاقة بالوكلا الفاخرة وكان في شهر رمضان وبدات تتطور وتتطور كانت ريم وراعي الهدايا عمرهم 15 سنه لا اكثر ولا اقل من دون كلام الا شكرا فقط يوم من الايام جاء واحد من طرف اب ريم لخطبتها لكن ريم انصطدمت بالفعل انصدمت لكن ماذا تفعل لكن المكلة تكمن ان اهل ريم وبالذات الام رحبت فيه خير ترحيب وقالت لا مجال للزواج الا منه بعد انتهاء الدراسة الثانوية لكن ريم بما تتمتع به من طبع عنيد تقريباً وتحب الحرية وتكره قيود السجن واما راعي الهدايا فلم يعرف الا يوم جاءت ام خطيب ريم وخال راعي الهديا واب راعي الهديا واخته واخوانه في مجلس ثم بدات ام خطيب ريم بالحديث لاخوها الذي هو اب راعي الهدايا عن الكلام عن ريم بانها خطبت ابنها له وانهم سيتزوجون وبدأ راعي الهديا كالمجنون وعيناه تتسعان غرقا بالدموع وعلى الفور خرج من المنزل وبالتاكيد الكل استغرب ايش فيه عسى ماشر من هنا بدأ راعي الهدايا بكتابة رسالة الى ريم وقال بانه سمع عن الخطبة مع اسئلة وبعدين قامت ريم وقراته الرسالة وقامت تبكي لكن ماباليد حيلة قالت له لا تخاف انا مراح اوافق وطبعا هالكلام برسالة ودته له وبعد كلام والعالم كله عرف عن ريم وخطبتها والزواج بعد الثانوية لكن ريم لم تستسلم للامر الواقع وامه ما كوا فايده مصممة علية لكن من رحمة الله كان ابوها مو موافق مررررررررره يعني في امل المهم قام راعي الهدايا ودز لها اسئلة هل تحبيني لكن طبعاً البنت ما تقدر تظهر ماعرها وخاصة ريم مستحيل تظهر مشاعرها سو حب او كره او اي شيء البنت هي كذا طبعها المهم بعدين ما ارسلته الا رسالة نصائح وتقول فيها انا صغار والرسائل هذي مالها داعي ورد لها برسالة عق وغرام والسؤال ذاته لكن هي ما ارسلت عليه الجواب ومرره من الايام جاءت اخته لغرفتة تبي تولع النور لكن هو قالها بصوت خانق طفيه واطلعي بره لكن هي لمحت دموع من عيونه (يااااااااااااي يا ...........) ومره كتب رسالة وفيها نفس السؤال لكن يطلب ان ريم تقابلة بمكان معين لكن ريم خافت هي بنت والبنت تخاف واكيد رفضت ( الحمدلله عندها عقل ) المهم الايام كذا تمشي وهي ما تطلع علان ينساها راعي الهديا وكمان لانها مخطوبة وامها والناس اذا سوت يء ريم قاموا وزجروها على اساس انها مخطوبة المهم هي راحت لبيت جدتها وبالطريق صدفة وبجراءة جاءها راعي الهدايا المحطم وقال لها انتي تحبيني ولا لا اكيد اهي استحت لكن هو قال لها لا تستحين علميني قالت مشاعر مثل ماعرك وقام سالها سؤال ثاني لكن والله مااذكره المهم قالها كلام ما عجبها وقامت وقالت عن اذنك وراحت تركض تبكي الى ان وصلت للبيت وخفت دموعها وطلعت الابتسامة والضحكة الكذابة وطبعا القدر ماخلهم لحالهم الا ان في واحد كان يموت بريم لكن هي ما تعطيه وجه علشان كذا قام وراح يبي ينتقم تدرون ايشش سوى كتب رسالة حب وغرام في بيت وقال انها من ريم وطبعا كتب نفس خط ريم على اساس ان الرسالة مني علشان يدمر العلاقة بسبب الانتقام لريم والكره الشديد لراعي
الهدايا بسبب قصص سابقة ( والله اني عاجزة اكتبها ) المهم هو راعي الهديا ما صدق معقول لا مو معقول المهم كره ريم وقام ما يعطيها وجه ريم بالفعل استغربت وقامت تبكي من قلب وجاءت الايام وصارحها لانه ما يقدر خليها كذا لكن هي هالمره بدون بكاء وبجراءة قالت انت ما تثق فيني قال يه اثق فيك واعتذر لها بطريقة اعتذار الرجال من دون الكلمة وبعيدن قام اللي يحب ريم بالانتقام مره ثانية لان الاول ما نفعت تدرون ايش سوى راح واخذ صور ريم وعطاه لعمه وقال يا عم هذي الصور ريم مرسلت لراعي الهديا من دون علم ريم ولا راعي الهدايا وبعدين صارت المشكلة المهم نهايتها ان راح وقال لريم وذاك الوقت ريم ظلمته لانها سمعت عنه اشياء مو زينه من الحقاد اللي يكروهون ريم ويتمنون راعي الهدايا لانفسهم ومن اللي يبون ينتقمون لريم بسبب حبها له على فكرة راعي الهدايا تقول عمته انه لازم ياخذ بنت عمته والا .......... المهم ظلمته وقال انه هو السبب وعمها بعد كلام دام لمده ساعتين واخوها دخل وعمه طرده علشان يكلم ريم فراح اخو ريم وعلم امه وبعدين طلع عمها وجاءت امها وتسال ريم الا تقول لها ايش عمها قالها لكن يا حول مااقدرت تقول الا الكذب وبعد محاولات امها قامت تزداد بالكذب الى ان صدقتها امها وراح لراعي الهدايا وبرضو ناقشه وقام يدافع عن ريم ( ولو ان ريم سبته عند عمها) الكل ما درى عن الثاني ومشت الايام على فكرة بعد خطبت ريم هو على طول جاء وخطبها لكن ام ريم قالت لا راعي الهديا لبنت الاصغر من ريم لكن ام راعي الهديا رفضت ولكن ام ريم اصرت .اصرت السالفة والقصة طويلة مرررررررره المهم ان ريم بعد ايام عرفت الحقيقة واتفقت هي وراعي الهديا انهم يكلمون بعضهم في مكان معين لكن ريم شرطت وجود اخت راعي الهديا وعلى الفور وافق الاعجوبة ان ريم شافت فيه انه انسان اخر ليست فيه صفات المراهقة فيه الشهامة والادب والصدق وقال لها انتي قلتي لعمي كذا وكذا يقصد السب لكن ريم اضطرت للكذب وقالت لا ما قلت على الفور صدقها والكل ينادية بقيس العاشق لكن ريم مافي احد يدري هل تحبه ولا تكرهه حتى اخته انصطدمت قالت مستحيل ريم تحب اخوي لانها مو مبين عليها على الاطلاق قام واهداها عطر جميل ججدا مع قلم كلاسيكي رومانسي وهي اهدت له كلام فاخر جداً وقالت انا مابيي هدايا توقف عن كذا مااحب اخون اهلي اكثر من كذا هو انسان طيب جدا جدا الله يزيده لكن اللي يحب ريم الى اليوم هذا وهو ينتقم وريم ناويه تدز عليه فايرس لكن طيبتها تمنعها وقالت لراعي الهديا انها تنتقم لكن هو قال خلينا كبر من كذا واتفقوا بين بعضهم انهم الى الابد سوا وقالت لريم اوعديني بلييييييييييييز ادعوا لها بلاالتوفيق على فكرة القصة ما خلصت لان ريم الحين باول كلي يعني تدرس وهو كمان يدرس يعني لسا صغار بعمر الورود بصراحة القصــــــــــــة كطويلة وفيها اياء واكشن خاصة الانتقام ول ان ريم ماخذه السالفة لعبة بس بالاخير اتضح انه السالفة صدف تصدقون الى اليوم راعي الهدايا اذا شاف ريم ضيع طريقه ويتدوده من مكانه يعني يرتبك مررررررره واذا يبون يسافرون يقول لها مع السلامة ويناظر لها كانه وداع ويكون بمكام مخفي يناظر لسيارتهم الى ما يبتعدون عن الانظار لكن ريم تدري علشان كذا هي اذا يبون يسافرون راحت وناظرت لمكانه السري اللي يناظر لها فيه وهو ما يدري الى يومكم هذا اذا حبيتوا القصة ردوا علي واذا في اسئلـــــــــــــــــــــــــــــــــــة انا حاضرة اخر موعد يوم الجمعة باي قصة حب وانتقام بريئة جدا جدا ..الى.اقصى الحدود


reem144 غير متصل  
قديم 10-14-2004, 12:57 AM   #2 (permalink)
فــارس الحـ§§§ــناء
ملك الرومانسية - مدير الموقع
الحياة ليست بروفة نهائية
 
الصورة الرمزية فــارس الحـ§§§ــناء
 
[CENTER]



كل عام وانتي بخير يا ريم

بالنسبه لقصتك قصة طبيعيه تحصل في الكثير من العوائل

وللحين قصتك ما انتهت ولا رست على بر

لعل وعسى الايام تغير مجرى الامور

وانتظر جديدك من القصص الرومانسية القاصرة !!!

تـحـيـاتــي
فارس الحسناء
[/align]
فــارس الحـ§§§ــناء غير متصل  
قديم 10-14-2004, 01:09 AM   #3 (permalink)
غاردينا
عطر الرومانسية
 
هلا وغلا ريم 144 شكرا على هذه القصة الجميلة



ننتظر دوما مشاركاتك
غاردينا غير متصل  
قديم 10-14-2004, 01:28 AM   #4 (permalink)
عموري1984
عضو لم يقم بتفعيل اشتراكة
 
يجي منو



قصة جيدة ويعطيكي الف عافية
عموري1984 غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 11:41 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd diamond

Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0