تصفح

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان






العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات عامة > منتديات اسلامية > مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه

مواضيع اسلامية - الشريعة و الحياه مواضيع اسلامية عامة (بما يتفق مع مذهب أهل السنه والجماعه).


مع المحبرة إلى المقبرة ومع الدواة إلى الممات

رأى رجلٌ مع الإمام أحمد محبرة فقال له: يا أبا عبد الله أنت قد بلغت هذا المبلغ، وأنت إمام المسلمين، ومعك المحبرةُ تحملها فقال: 'مع المحبرة إلى المقبرة'. وجاء عن

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-12-2004, 09:26 PM   #1 (permalink)
أبو صالح
رومانسي مرح
 

ADS
مع المحبرة إلى المقبرة ومع الدواة إلى الممات









رأى رجلٌ مع الإمام أحمد محبرة فقال له: يا أبا عبد الله أنت قد بلغت هذا المبلغ، وأنت إمام المسلمين، ومعك المحبرةُ تحملها فقال: 'مع المحبرة إلى المقبرة'.
وجاء عن محمد بن إسماعيل الصايغ أنه قال: كنت أصوغ مع أبي ببغداد, فمرّ بنا أحمد بن حنبل وهو يَعْدُو ونعلاه في يده، فأخذ أبي هكذا بمجامع ثوبه فقال: يا أبا عبد الله ألا تستحي إلى متى تعدو مع هؤلاء الصبيان؟ قال: إلى الموت ..
ولما قيل لابن المبارك: إلى متى تطلب العلم؟ قال: حتى الممات إن شاء الله. وقيل له مرة أخرى فقال: لعل الكلمة التي تنفعني لم أكتبها بعد .. بهذا المنطق وبهذا الفهم صارت لهم الريادة وحازوا السيادة.
• السلف لا يعرفون وقتًا محددًا للطلب، ولا عمرًا معينًا للتعلم، فهم مع المحبرة إلى المقبرة, ومع الدواة إلى الممات.
• أما نحن فلا نفهم إلا أن فترة التعلم محدودة، ولا نفهم أولادنا إلا ذلك, فهي [شدة وتزول] ثم يعلو الكتاب التراب.
لقد نشأ ناشئ الفتيان فينا يعد الأيام عدًا، وينتظر ساعة الفراق السعيدة! على خلاف ما تكون عليه ساعات الفراق، حتى إذا تمت الأيام وانتهت الدراسة ودّع كتابه ومزق أوراقه، ولربما لفرط الفرحة ألقاها إمام المدرسة أو بين عجلات السيارات، دون أن يراعي لها حرمة أو يقدر لها قدرًا؟!
- إن علينا أن نصحح مفاهيم نبت عليها اللحم في نفوس أبنائنا, علينا ونحن نعلن فرحة النجاح أن لا نعلنها على أنها فرحة الانتهاء من الدراسة, بل نعلنها فرحة النجاح والتقدم في الدراسة.
على البيت والمدرسة أن يوجه الطالب إلى أن هذه الإجازة إنما هي فترة توقف للدراسة النظامية فحسب. وعلينا أن نوجه طاقاتهم في الصيف إلى زيادة المعارف والعلوم وتنمية المواهب وأن هذا نوع من العلم: فعلينا توجيههم إلى حلق القرآن ودروس العلم والمراكز الصيفية التي ينمون فيها مهاراتهم ودورات الحاسب الآلي واللغات وإعداد البحوث وزيارة المكتبات وغير ذلك .. جميل أن توضع بعض الشعارات في المدارس وعلى الشوارع مثل: [مع المحبرة إلى المقبرة, مع الدواة إلى الممات, الصيف امتداد لا انقطاع] من أجل أن نساعد في تصحيح النظرة تجاه الصيف وتعديل القناعات.
• إن العلم عبادة، والله لم يجعل لعبادة المؤمن حدًا في الدنيا إلا الموت: {وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ} [الحجر: 99], مع المحبرة إلى المقبرة , ومع الدواة إلى الممات .
• إياك واحتقار النفس ، والحكم عليها مسبقًا بالفشل، فأنت تملك قدرات عظيمة، لكنّ تسويف الزمن وأحاديث الغفلة قد أخفتها، فاجتهد واعلم أن كثرة تحريك الماء تزيد في النقاء، وأن الذاكرة تولد مع المذاكرة، ودواء النسيان مداومة النظر في الكتب.
جاء عن أبي هلال العسكري رحمه الله أنه قال: كان الحفظ يتعذر عليّ حين ابتدأت أطلبه ثم عودت نفسي إلى أن حفظت قصدية 'رؤية' في ليلة وهي قريب من مائتي بيت، وقال أيضًا: حكي لي عن بعض المشايخ أنه قال: رأيت في بعض قرى النّبط فتى فصيح اللهجة حسن البيان, فسألته عن سبب فصاحته مع لُكْنَة أهل جلدته فقال: كنت أعمد في كل يوم إلى خمسين ورقة من كتب الجاحظ، فأرفع بها صوتي في قراءتها، فما مرّ بي إلا زمان قصير حتى صرت إلى ما ترى.
فبادر أخي ولا تيأس, وداوم قرع الباب, فعن قريب يفتح, والزم المحبرة إلى المقبرة, ومع الدواة إلى الممات.
• لا تمتنع عن العلم لكبر السن فقد روي أنه قيل لعيسى عليه السلام: إلى متى يحسن العلم؟ فقال: ما حسنت الحياة, وقال منصور بن مهدي للمأمون: أيحسن بالشيخ أن يتعلم؟ فقال: 'إن كان الجهل يعيبه فالتعلم يحسن به'. ولعل الكلمة التي فيها نجاتك لم تسمعها بعد!!
لا تقل: قد ذهبت أيامه, كل من سار على الدرب وصل,
لا تمتنع عن العلم لما أعطيت من علم ففي الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: 'منهومان لا تنقضي نهمتهما: طالب علم وطالب دنيا'. وقال مالك بن أنس: لا ينبغي لأحد يكون عنده العلم أن يترك العلم. وقال قتادة: لو أن أحدًا يكتفي من العلم بشيء لاكتفى موسى عليه السلام ولكنه قال: {هَلْ أَتَّبِعُكَ عَلَى أَنْ تُعَلِّمَنِ مِمَّا عُلِّمْتَ رُشْدًا}.


- لا تمتنع عن العلم ظنًا منك أن الناس لن يحتاجوا إلى علمك لوفرة العلماء, يقول ابن عباس رضي الله عنه: 'لما توفي رسول الله قلت لرجل من الأنصار: هلم فلنسأل أصحاب رسول الله فإنهم اليوم كثير. فقال: واعجبًا لك يا ابن عباس! أترى الناس يحتاجون إليك , وفي الناس من أصحاب رسول الله من ترى؟ فترك ذلك. وأقبلت على المسألة, فإن كان ليبلغني الحديث عن الرجل فآتيه وهو قائل, فأتوسد ردائي على بابه فتسفي الريح علي التراب فيخرج فيراني, فيقول: يا ابن عم رسول الله ألا أرسلت إلي فآتيك؟ فأقول: أنا أحق أن آتيك, فأسألك, قال: فبقي الرجل حتى رآني وقد اجتمع الناس عليَّ, فقال: هذا الفتى أعقل مني'.
• اعلم أن الظروف لا تتهيأ لأحد، واليوم أنت أهيأ منك غدًا, فبادر قبل أن تُبادر، وإياك والتسويف فإنه من جنود إبليس، والمنى رأس أموال المفاليس .. التسويف أنشودة الفاشلين، وشعار الجاهلية، ونغمة الكسالى، وعذر البطالين: {وَلَوْ أَرَادُوا الْخُرُوجَ َلأَعَدُّوا لَهُ عُدَّةً وَلَكِنْ كَرِهَ اللَّهُ انْبِعَاثَهُمْ فَثَبَّطَهُمْ} [التوبة 46 ].
• فمن مكانك حدد، ومن أوانك قرر، وخذ المحبرة إلى المقبرة, ومع الدواة إلى الممات ...
• اعلم أن تحصيل العلم لا بد له من هجر اللذات، وبذل الوسع، وصدق الطلب، وصحة النية، فالمكارم منوطة بالمكاره, والسعادة لا يُعبر إليها إلا على جسر المشقة، ولا ينال العلم براحة الجسم, وحتى تتعلم لابد أن تتألم.
قال إبراهيم الحربي رحمه الله: 'أجمع عقلاء كل أمه أن النعيم لا يدرك بالنعيم ومن آثر الراحة فاتته الراحة', فألزم نفسك الجادة واصبر على المشقة, فإذا توجهت لطلب العلم فدوام السير وإياك والانقطاع، فقليل دائم خير من كثير منقطع، وإياك والكسل، فالجبال لا يصعد إليها مقعد، والقمم لا يعتليها ضعيف.
اطلب العلم ولا تكسل, فما أبعد الخير على أهل الكسل,
واهجر النوم وحصله, فمـن يعرف المطلوب يحقر ما بذل,
فطلق الكسل, وزاول العمل, واحمل المحبرة إلى المقبرة, ومع الدواة إلى الممات [/SIZE]


أبو صالح غير متصل  
قديم 08-15-2004, 11:04 PM   #2 (permalink)
عطر الشهادة
رومانسي فعال
 
جزاك الله الف خير
وجعلها الله في ميزان حسناتك
والله يعطيك الف عافية
وبنتظار جديدك القيم
تحياتي
عطر الشهادة غير متصل  
قديم 08-16-2004, 01:08 AM   #3 (permalink)
أبو صالح
رومانسي مرح
 
هلا بك عطر الحياة وشاكرين مرورك
أبو صالح غير متصل  
قديم 08-18-2004, 08:17 AM   #4 (permalink)
monster
رومانسي نشيط
 
الصورة الرمزية monster
 
خالد جزاك الله خيرا وكثر من امثالك

مونستر
monster غير متصل  
قديم 08-18-2004, 01:53 PM   #5 (permalink)
أبو صالح
رومانسي مرح
 
ألف شكر على المرور
أبو صالح غير متصل  
قديم 08-22-2004, 06:22 AM   #6 (permalink)
فجرعمري
رومانسي شاعري
 
اثابك الله أخي خالد على هذا الموضوع 00نعم العلم لاينقطع مادام الإنسان حي ويتعلم كل يوم شيء يفيده ويفيد النا س الذين حوله ويجعل له ذكر خالد في الدنيا لا ينقطع حتى لو بعد مئات السنين00

التعديل الأخير تم بواسطة فجرعمري ; 08-22-2004 الساعة 06:24 AM
فجرعمري غير متصل  
قديم 08-22-2004, 05:57 PM   #7 (permalink)
أبو صالح
رومانسي مرح
 
شاكر لك ألف شكرعلى مروركم
أبو صالح غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 04:00 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd diamond

Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0