تصفح

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ( 10 مرات ) كلمتان حبيبتان الى الرحمن وثقيلتان في الميزان



العودة   منتديات عالم الرومانسية > منتديات القصص والروايات > قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية

قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية أروع القصص العربية الخيالية و قصص الحب الغرام العشق بين العشاق في عالم الروايات والقصص الطويلة, تمتع بقراءة القصص بدون اشتراك لأنها خدمة مجانية من منتديات عالم الرومانسية





موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-28-2007, 07:04 PM   #91 (permalink)
malak19
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية malak19
 

ADS








اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاشقة نفسها مشاهدة المشاركة
لالالالالالالالا
ايش البارت البسيط هذا
يعني ولا حق انتظارنا بلييييييز
المرة الجاية نزلي بارت اطول
وها ؟؟ لا تتاخرين
ثاااااااااااانكس
انتي اسكتي خالص انا زعلانة منك
مابتنزلي أجزاء في قصتك الروعة لي متلك
من جد نزليها انا بستناها على نار يا الله مشان خاطري
انا بنزل بارت في اليوم ان شاء الله يعجبك بارت اليوم لأن روعة


التعديل الأخير تم بواسطة malak19 ; 06-28-2007 الساعة 07:07 PM
malak19 غير متصل  
قديم 06-28-2007, 07:08 PM   #92 (permalink)
malak19
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية malak19
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جنة الشوق مشاهدة المشاركة
هلا ملاك19,,,,,
جد مشكووووووووره على البارت الرائع يا قلبي
كل بارت يطلع مشوق وحلو اكثررر..
تسلم ايدينك.
يعطيك العــــــــــــــــــــــافيه..
جد قصه روووووعه..
تحياتي لك..:d
مشكورة حبيبتي ان شاء الله بنزل البارت هلا
malak19 غير متصل  
قديم 06-28-2007, 07:09 PM   #93 (permalink)
malak19
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية malak19
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nmatf مشاهدة المشاركة
malak19 غير متصل  
قديم 06-28-2007, 07:12 PM   #94 (permalink)
malak19
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية malak19
 
العفو وهذا البارت الحادي عشر
...(الفصل الحادي عشر)...


شلون احب انسان طبعه اناني لا مايصير تبيع فيني واشريك
اتبع طريقك خلني في مكاني يكفي جروح منك الله يخليك
بعد ما صلت العصرقعدت على السجاده....تفكر هل توافق على الهدنه وتطلع معاه....وتهدي النفوس...بس مب انا اللي ادعس على نفسي ...بطقاق فيه لويموت ماشبر معاه شبر برى هالغرفه الخايس ...من ساعه بغى ينفذني ...والحين يبيني اطلع معاه ...والله لطلع الكلام اللي قلته من حب عيونك ...ياأنا....ياأنت....وقامت تعدل شعرها جدام المرايه وخمت ملابسها اللي مزهبتها من شوي وقطتها في الكبت....وقعدت على سريرها وحطت ريل على ريل.....
عبدالله نزل الجريده وطالع الساعه...بل ساعه لين تخلص...... وقام صوب غرفتها ودق الباب...:ساره خلصتي...تأخرنا...
ساره من ورى الباب:مابي اطلع....
عبدالله والشر كله بعيونه بطل الباب بقوه وجافها قاعده بهدوء...بصوت هادي يلفه الغضب :نعم شقلتي...؟
ساره قامت وسارت للباب ومسكته تبي تسكره وهو للحين واقف ...بهدوء بارد: اللي سمعته مابي اطلع...ودزت الباب تسكره يعني الموضوع منتهي.......
عبدالله دز الباب لين صفق في الطوفه بقوه وارتعدت من الخوف:انا ماستشرج انه نطلع ..عشان تقولين ماتبين ..ويوم اقولج بنطلع بنطلع فهمتي...
ساره بعناد: لا....مب بكيفك مابي اطلع معاك...
عبدالله والدم وصل لين راسه من الفوران...مسكها من زنودها وقربها من صدره الثائر من الغضب وقرب ويهها منه :بتطلعين....وريلج فوق راسج...مب انا اللي الحريم يمشون رايهم علي...
ساره وهي تحاول ادزه :بس انا مابيك ...اكرهك ...اكرهك...مابي اطلع معاك....
عبدالله بضحكه استهزائيه..: كلش ...انا اللي بذبح عمري من حبج....يله لبسي ملابسج...ولا...ترى بلبسج ..وفكها...بس ماابتعد...وقف يطالعها...
ساره ...وقفت في مكانها..عناد فيه واطالعه بتحدي...عبدالله جاف هالنظرات اللي تحرك نزعة الشر فيه فابتسم ابتسامه شريره..وراح لكبتها وفتحه...حصل كومه ملابس محذوفه في الكبت...يعني كانت تبي تطلع بس عنادها اللي غير رأيها ...وشل الملابس ...بتشوفين ياساره من عبدالله وقت التحدي...وحذف ملابسها على السرير....وقال بتحدي:هاه ....بتلبسين ولابلبسج...ساره انخرست من جرائته..وماردت...عبدالله فهم من صمتها انها مازالت معاندته...قرب منهاوحط أيدينه على ياقة قميصها يبي يفسخه ...بس ساره حطت ايدينها على ايدينه ..تبي تزحمها من قميصها :عبدالله ...هدني ...
بس عبدالله حب يفهمها معنى العناد شلون يكون معاه وقعد يسحب قميصها بالغصب وساره تحاول تخلص نفسها منه ...وخلال هالمعركه كانت ايده قريبه من ويهها ..كانت خايفه من عبدالله ..فعظت ايده بقوه ..وعبدالله صرخ من قو العضه ولا فكته الا يوم حست بالدم يتسرب بين شفايفها...:يالخايسه...ودزها على الارض...من حرة الالم....
ساره بخوف وصوت مرتجف:ت..ستاهل...
عبدالله نزل بركبته عندها ومسك رقبتها :يالمتوحشه...يبيلج ترويض ...بس ...مو وقته....لبسي الحين ...وياويلج..لج خمس دقايق.... والا قسم بالله ماتجوفين خير...وجاف نظرة الخوف في عيونها..وارخى قبضة اصابعه على رقبتها وخلاها تنساب بنعومه وسحابها..وقف وطلع وهو كاره نفسه ..ليش خافت ...اكرهها وهي خايفه ..تضعفني...سكر الباب وتسند عليه...وطالع ايده اللي تنزف بالخفيف مكان ظروسها كان معلم في ايده..راح لحمامه يغسل ايده ويلفها...
حاولت تقوم بس ريولها ماساعدتها...كانت ترجف من الخوف ...مسكت طرف السرير وقومت نفسها بصعوبه..وراحت للحمام(وانتوا بكرامه)وغسلت ويهها وثمها من بقابيا الدم وشعر ايده...وخلت ايدينها على طرف المغسله وطالعت المرايه ..وقعدت تلوم نفسها على غبائها...انا ليش عنادته...بس هو يقهرني ...يستاهل وان قرب مني مره ثانيه بافلعه....
طلعت تلبس ملابسها قبل لايدخل مره ثانيه مينون يسويها...لبس تنوره سودا ضيقه من الارداف لين الركب تصير وسيعه ولبست معها بلوزه ورديه هاي نك..وطلعت جاكيتها الاسود..بدل العباه...ولبست شيله سودا...وحطت كحل داخلي خفيف وغلوس وردي...وهي اطلع لها شنطه ...دخل عبدالله من غير لا يدق الباب....:هاه....خلصتي...
هزت راسها بالموافقه...حطت شنطتها في ايدها وطلعوا وهم ساكتين....طلعوا من الفندق مشى وعبدالله ماقال لها وين بيروحون كانت تمشي جنبه وحاطه ايدينها في مخابي الجاكيت ....كان الجو شبه غائم مثل مزاج الزوجين...عبدالله كان مقرر يوديها للبارك اللي جنبهم..وبعدين يروحون لمطعم يتعشون فيه...اول مادخلوا البارك..راحوا صوب البحيره وقفوا جنبها وقعدوا يطالعون اليهال يلعبون مع البط ..عبدالله مسك كوعها عشان يمشون..بس هي سحبت نفسها ومشت جنبه ..وقعدوا يلفون بالبارك بس من غير اي حوار بينهم .. طلعوا من البارك وراحو لكوفي موجود على احدى الارصفه اللي في طريجهم...عبدالله طلب كوفي...ساره طلبت هوت جوكلت...كان الجو بينهم مشحون..عبدالله يحاول انه يفتح معها حوار بس يتردد في النهايه..ويسكت وساره كبرياءها لاجم لسانها...ماتبي تكلمه..انتبهت ليده الملصقه بلصق مربع كبير...اخخخخخخخخخ...اثرج مب هينه ياسوير ..يستاهل....قطع تفكيرها الجرسون بعد مانزل الطلب جدامها.....مسكت الكوب بيدينها الثنتين تتدفى ....وتفكر في المواقف مع عبدالله وشلون تحولت حياتهم لتصادم دائم بين الطرفين...وعبدالله من طرف ثاني كان مثلها يفكر شلون تغيرت حياته في هاليوم مع ساره .....كان يحب التحدي في عيونها ونظرتها الناريه بس مايحبها تفرض هالقوه عليه لانه مستحيل يخشع لها ...عبدالله كان يكره تفرعن الحريم وكان يكره هالصفه في عمته نوريه...بس ساره القوه اللي داخلها مو تفرعن قوه تجذب.....بس انا ليش معور راسي وافكر فيها..وطالع ايده..الي لين الحين يحس فيها بعض الوخزات ...تذكره بالموقف اللي صار شكثر كره نظرة الانكسار في عيونها..بس موقد ماكره كلمتها البشعه:اكرهك...ليش اثرت فيني هالكلمه وعورت قلبي...معقوله كنت اتمنى انها تقول العكس...؟
قطع تفكيره رنة التلفون.....:الو...هلا والله باهالصوت...يعلني ماخلى منه ...شلونج الغاليه..؟
ساره رفعت حواجبها...صج جليل حيا يغازل وانا جدامه..وحاس بشفايفه ولفت على الصوب الثاني عشان ماتنتبه للكلام اللي يقوله...:شوي ..شوي...لااطيح براطمج...هاج ومدها بتلفون...
ساره طالعته بحيره:من..؟
عبدالله ببتسامه :اخذي ...وانتي تعرفين...؟
ساره رفعت السماعه لأذنها...:الو....وصلها صوت مشتاقه له من فتره...
...:هلا بالغاليه...خلاص نسيتني..حتى سماعه مارفعتيها على...لو انا عارفه انج بتهمليني جذي كان ماخلتج تعرسين...
ساره حطت ايدها على ثمها توقف شهقه قريبه :يمه..........فديتج.....اشتقلج......
ام عبدالله :مب كثري ....وينج...عني هالايام...ليكون عبيد ملعوزج قوليلي ...ترى اييج على اقرب طياره واسحبه من اذونه...
ساره رفعت عينها عليه ...كان يتشاغل بكوب الكوفي عشان تاخذ راحتها مع الاهل تتكلم بحريه:لا....يمه بالعكس انا مستانسه...بس انشغلت شوي...وحقج علي كل يوم بكلمج ولاتزعلين يالغلا...يمه شلون يدي وعمي....
ام عبدالله:كلهم بخير...وخالتج ام راشد تسلم عليج...
ساره ببتسامه:الله يسلمها ...ليش اهي موجوده اليوم عندكم...؟
ام عبدالله :لا...وانتي الصاجه....كلنا في بيت عمج ابوراشد مسوى عشى ...يعني على قولة هنود افراج...قبل الدوامات....هند وهي نازله هي والبنات :سمعت اسمي ...شتقولون....ماشبعتوا من العقار فيني...؟
ساره من سمعت الحشره ورى ام عبدالله حست بغصه....:يمه ...مالي خص ابي ارجع الحين....
ام عبدالله بضحكه :وين ترجعين يمه...وتخلين ريلج ...بيعرس عليج....
ساره بقهر :مالي دخل خليه ...يعرس.....اهم شي ارجع عندج ...بعدين شهالنحاسه شمعنى كلكم اجتمعتوا يوم مارحت....ابي ارجع...
ام عبدالله:لاحقه...على خبال بنات عمج...انسحبت منها السماعه...:هاه ام الخلاجين....مالج حس...نايمه في العسل...؟
ساره ويهها احترق من هند لان صوتها كان واضح وسمعه عبدالله اللي بتسم وهومنزل راسه:هنووووووووووووود...........وجع.....اشتقتلج يادبه............وينج...؟
هند:حبيبي ...سوير وانا بعد اشتقت لج....متى بيرجعج الدب...؟ماشبع....منج للحين...
ساره:هند....بسج ...ان شالله بعد اسبوعين بنرد....
هند :ماوصيج الله هالله...في الصوغات الكشخه.....ابي ارد الكورس الثاني بنيو لوك...
ساره:ان شالله ...من عيوني...ماقلتيلي شخباركم وشخبار البنات وعيال نور...؟
هند بضحكه:كلهم بخير.....معدا عبود للحين يبجي على الاطلال...
ساره بحزن ..وعتب طالعت عبدالله:حبيه لي ...وقولي له معاليه من كلام خالك ...ترى يمزح معاك..امانه هند حاولي معاه لين ارجع وعدل الوضع اللي عفسه اخوج...
هند:هههههههههه....ان شالله.. سلمي على الدب اللي مايسأل ...اوه البنات يسلمون عليج...
ساره:سلمي عليهم ..هنود حبيبي ذكريني ...بعدين اسألج عن شي...
هند بفضول:شنو..؟
ساره :مو الحين ...بعدين بفراغه...؟
هند:لا..قولي الحين....
ساره:هنود...بصوت واطي عشان مايسمعها عبدالله ....اللي مغيرج....
هند صخت شوي....والله محد يفهمني الا انتي يابنت عمي:خلاص على قولتج....بعدين...اقولج على فراغه...يله باي سوسو...امي تبيج..
ساره: هههههههههههه سلمي عليهم...باي....وكلمتها ام عبدالله تبي عبدالله...
عبدالله:لبيه يمه..
ام عبدالله: لبيك يالغالي..اسمعني يمه ساره خلها في عيونك ....تسمعني...وياويلك ان ضايجتها في كلمه...ماتلوم الانفسك...
عبدالله بضيق:ليش اهي قالت لج شي...؟
ام عبدالله :ساره تربيتي...حتى لوجرحتها الشوكه ماشتكت ....ترى البنيه يتيمه مالها الا احنا فلا تقصر عليها في شي ....انزين يبه...
عبدالله بخنوع:ان شاءالله يمه ...فالج طيب...
ام عبدالله برضى :يعل مايخاب فالك...يله يمه اسلم وسلم....
وبعد ماسكر من امه..... طالعها كانت سرحانه وفي عيونها غربه وحده فضيعه...شكثر اشتاقت لبنات عمها وجمعتهم...ومناقر خلود وهند وهدوء حصه وضحكتها الدافيه..ونوروحشرتها مع عيالها...حتى يدها اشتاقت له والله انه ارحم من هالجليد اللي جدامي...
عبدالله حب انه يغير مودها فقام...ومد ايده لها...طالعته بنظرات كلها تردد لليدالممدوده لها...عبدالله يوم جاف التردد في عيونها...حط ايده في مخباه وقال لها:يله نمشي... بنروح السينما...
ساره طالعته:بنروح السينما...لا...ماصدق ...عادي عندك انروح السينما...؟
عبدالله ضحك من استغرابها:ايه ...عادي...ليش هالدرجه شايفتني متخلف..؟
ساره:لا...بس..البنات ماتحب هالاماكن مع الاهل...


عبدالله:بس...احنا معرسين ...وعادي اروح معاج اي مكان ...بس خواتي احش ريولهم..اذا بس فكروا يبون يروحون مع رياييلهم...
ساره انقعت من الحيا..وسكتت لين..اوصلوا لقاعة السينما....:هاه شتبين فلم رعب ولاكوميدي..ولارومنسي....؟
ساره استانست انه سألها رأيها:صراحه......اممممممممممم...افضل الرعب لان البنات يقولون انه فلم الرعب في السينما احلى....
عبدالله اعجبته ..:ماراح تخافين...؟
ساره بتحدي :ليش اخاف؟...الاتمثيل...
عبدالله ابتسم لها وراح يحجز لهم تذاكر....وقبل لايدخلون مروعلى الكشك واشترو فوشار وبيبسي ..كانت زحمه وايده ...ساره كانت خايفه من واحد كان يخزها بنظرات خايسه..لزقت في عبدالله ولوت على ذراعه..عبدالله بعد ماحس بقربها حس بنبضها المتسارع حس انها خايفه وقعد يدور بعيونه للي مخوفها..بس ماحصل الا واحد فرنسي له لحيه برتقاليه..وحاط حلق في اذونه والوشوم ماليه جسمه ولابس ملابس جلديه..كان يطالعه...عبدالله حط ذراعه على جتوفها وقربها من صدره...يبي يحسسهابلأمان...ويعلن ملكيتها لها...هالريال ابتعد من حركة عبدالله...بس عبدالله ماوخر ايده لين اوصلوا لمقاعدهم..طول الفلم ساره كانت مندمجه مع الفلم...وكل مشهد مرعب تخش ويهها في جتفه...وهوميت من الضحك عليها...:مب من ساعه توج تقولين الاتمثيل...؟
ساره وهي تضربه على جتفه:ادري انه تمثيل...بس مب هالدرجه حسبي عليهم الجلاب قصوا علي اونه السينما احسن ..ماقدر اغمض عيوني غصب المؤثرات تدخل غصب..
عبدالله مسك بطنه من الضحك ..لدرجه ان اللي متحاولينهم تضايقوا منه ...اعتذر منهم وكمل الفلم معاها...بعد نهاية الجزاء الاول من الفلم كان فيه وقت استراحه ساره التفتت عليه..:تدري شخاطري فيه الحين ...قبل لايكملون ...؟
عبدالله رفع حاجبه..:شنو..؟
ساره حطت ايدينها في حظنها..:خاطري في جبس عمان..ولبن ابونص..اخخخخخخخخ..
عبدالله بضحكه..:هههههه لاوالله ..من وين اجيبه..... لج ليكون دكان عبدالمجيد يوصل بالسيكل لين هني....
ساره انقعت من الضحك....عبدالله:صج بنت فقر ...في باريس عاصمة اشهى المأكولات تبي جبس ولبن...
ساره :هههههههههههههههههه...والله انا متعوده ماطالع فلم الاوهالحوسه موجوده...بعدين لاتقعدتتنطز ترى بقول لهند...تقول ماتحلى المتابعه الامع جبس...ولبن...هههههه..
عبدالله:هنود....خبله اي شي تسويه انتي بعد لازم تسوين مثلها...
ساره:ماارضى تقول لها خبله....بس شاسوي تعودت ...انت لو تجوف شنسوي كل اربعاء اذا حطوا فلم هندي على قناة الامارات...نفلس دكان عبدالمجيد...حتى اليهال مايحصلون شي يشترونه...
عبدالله:ههههههههههه...بس مايبين عليج وايد ضعيفه....
ساره انحرجت من نظراته....ولفت الصوب الثاني ...عبدالله حس انها انحرجت...وسكت وقعد يراجع نفسه ...شلون حس بشعور غريب من سمع ضحكتها الانثويه حس كان حد يعزف على اوتار قلبه...وكملوا الفلم بهدوء ليس لانهم مندمجين بل بالعكس كل واحد غارق في بحر افكاره....بعد ماانتهى الفلم اطلعوا للمطعم وطلبوا بيتزا لانهم مايبون اكل ثجيل من بعد خفايف اللي كلوها في السينما من فوشار والجبس والبيبسي...:هاه شرايج في البيتزا مب احلا من الجبس والبن...
ساره ببتسامه ناعمه:انزين مايسوي علي...ذليتني...
عبدالله وقلبه يسارعه من ابتسامتها..:ماعاش اللي يذلج..بنت العم وانا موجود..؟
ساره...استانست من رده..:تسلم...
ورجعوا لشقتهم بهدوء...وطلع كل واحد لغرفته ينام ....من بعد صراع هاليوم....اما في توقيت سابق...في البلاد...راشد كان داخل الصاله يبي يكلم ام عبدالله: خالتي..؟
ام عبدالله:لبيه يمه ..؟
راشد:لبيتي في منى...عمي يبيني اوصلكم البيت...
ام عبدالله :ليش ودرويل وينه..؟
راشد:خذاه يدي من ساعه...وراح لبيت عمتي نوريه بيبات عندها...
ام عبدالله: خير ان شاالله...والتفت على نور..قولي لخواتج يزهبون عشان نسري...
نور: ان شاء الله...
اما راشد كان متشقق من الوناسه من قال له عمه انه يوصلهم..حتى انه كنسل الروحه لرفيجه..
اول ماركبوا سيارته الكيان.... راشد سرق بعينه صوب السيت اللي وراه فايت عينه سيده في عيونها السودامن تحت النقاب فعرفها سيده كانت قاعده في النص..دق قلبه بقوه..اماهند حست انه قلبها بيشرد عنها من الوناسه من عرفت انها بتروح معاه في نفس السياره...راشد ركز المرايه عليها وقعد يطالعها بنظرات كل شوي بنظرات ..لان ام عبدالله كانت لاهيه مع عبدالله الصغير اللي في حظنها..حصه انتبهت لحوار العيون اللي جنبها ...فسوت نفسها..تعدل صندلها وقربت راسها من كرسيه لانها قاعده وراه:انتبه جدام لاندعم...موناقصه عاهات قبل عرسي...اخخخخخخخ..
راشد ضحك...:ان شاءالله...
راشد استحى من حصه انها انتبهت....شغل المسجل بس بصوت خفيف عشان ماتتضايق خالته...وطالعها في المرايه كانه يقول اهداء لج...هند فهمت عليه واشرت انها فهمت..
ماينلام من حبك واثنى العمر في قربك ......
وعينه ساهره ماتنام ماينلام ماينلام ......
ماينلام لعيونك لو هو صار مجنونك .....
وفحبك تغنّى وهام ماينلام ماينلام ......
قالوا الحب له واحد ماغيره ابد ماحد .......
خالد ع مدى الايام ماينلام ماينلام......
هند غاصت في كرسيها مع كلمات الاغنيه معقوله يحبني مثل ماانا احبه...؟مااصدق...بس حست ان لحظه الحب انتهت بعد ماوقفوا...بعد مانزلواكلهم...نور لفت على هند:هنووود نسيت سيكل عبود نزليه ..من سياره راشد..
هندوهي تتحلطم عليها:وانتي ليش موديته قلة العاب في بيت عمي....
نور :يله عاد..قبل لايروح..
رجعت هند وقلبها يرقص من الفرح انها رجعت لسيارته من غير مايكون حد معاها..والاالتمثيليه اللي مسويتها من ساعه عشان نور ماتحس بلهفتها..راشد اول ماجافها ردت نزل من السياره..وراح صوبها والابتسامه شاقه الويه....هند بصوت مبحوح..:ابي سيكل عبود..
راشد مبوز:يعني مب راده عشاني...؟
هند بذهول..:شله ...؟
راشد:هنوووووود لاتستهبلين علي...يعني ماحسيتي في هاذا للحين...ويمد على قلبه...
هند..من قوه المشاعر اللي هزتها ...طلع صوتها مثل الفحيح:بلي...والله حاسه..
راشد بغى يلوي عليها من الفرحه بس مسك نفسه وضحك :فديت اللي يحسون...هند استحت منه وشردت داخل...راشد ناداها...ونزل السيكل من السياره ودخله الحوش وحصله للحين واقفه...:ترى بكلم ابوي اليوم اخطبج ياويلج اذا رفضتي...
هند انصدمت من كلامه ...اما راشد ضحك وطلع بعد مافجر المفاجئه..هند راحت لغرفتها مثل السكرانه من كلامه...حست ان الاحداث وايد عليها ...اول شي اعلانه لحبه بعدين يخطبها...دخلت غرفة ساره اللي صارت غرفتها....حست ان الاحداث فيها غلط مستحيل يتحقق لها كل شي بغته ....كانت تحس بتوجس من اللي يصير...تحس انه اي شي تفرح فيه لازم يخترب...مثل فرحتها في ساره بس ساره تعيسه مع عبدالله...دايما الفرحه ناقصه معاها مستحيل تكمل معاي هالمره...بعدين ليش اتشاءم ...اللي الله يكتبه ..بصبر عليه..وان شاء الله وناستي بتكون معاه وبيعوضني...فديته والله...
راشد اول ماوصل البيت قعد مع ابوه وقاله على في باله ...ابوه استانس على اختيار ولده صج عرف يختار...وقاله انه بيكلم اخوه باجر في الدوام...راشداستانس من ردة ابوه وحبه على راسه ...وطلع يرقد...وهو طالع لغرفته يحس انه يمشي على غيوم من الوناسه...فتح دفتر خواطره وكتب هااالخاطره كانت شايفها عند رفيجه في تلفونه....
قالوا تحبه؟!
قلت بالحيــــــل أحبه

وأحب التراب اللي وطت به خطاويه..
قالوا غلاته؟!
قلت ياناس صعبه..
أوصف غلا اللي عن
غلا الروح<مغليه>..
وسكره وانسدح يفكر في مستقبله معاها شلون بيكون....
في اعتقادكم شبيصيرلهند وراشد هل بيكملون المشوار...وهل خوف هند في محله....وساره
اي اخر مغامرتها ..في باريس هل بتكون بدايه حب ام نهايه تعيسه لزواجها....؟
malak19 غير متصل  
قديم 06-28-2007, 07:14 PM   #95 (permalink)
malak19
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية malak19
 
و هذا فصل بعد لخاطر المسافرة
malak19 غير متصل  
قديم 06-28-2007, 07:15 PM   #96 (permalink)
malak19
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية malak19
 
...(الفصل الثاني عشر)...


اهواك .. اهوااك .. يالمحبوب اهواك ..
يامن سكنت القلب والعين .. حياتي ماتسوى بليااك ..
يامهجتي ياكامل الزين ..
قام بصعوبه...ومدد ايدينه وريوله في فراشه..وطالع السقف بأسهاب...حط ايدينه على بطنه المسطح من التمارين الاخيره اللي داخلها في النادي مع رفيجه محمد....اه ..يامحمد نسيتك...من جفت حبيبة القلب...اوهو...لازم أذكر ابوي في موضوعنا...وقام يغسل ويهه ويلحق على ابوه قبل لايطلع الشغل...
نزل راشد مستعجل وغترته على جتفه...بس لابس الطاقيه وحاط العقال ..اول مادخل حصل امه وابوه قاعدين يتقهون وحبهم على روسهم وقعد جنب ابوه وحط اغراضه جنبه..خذ قلاص الحليب من امه...:يبه...فديتك لاتنسى الموضوع اللي كلمتك عنه...
ابوراشد :ان شاءالله...
ام راشد بستغراب:شموضوعه...؟
راشد طالع ابوه يبي يجوف ردة فعله...ابوراشد..وهويطالع مرته:والله شاقولج ياالغاليه...ولدج يبي..
وطالع ولده...تبيني اقول لها ولاانت تقول....
راشد حب يستعبط عليها..:لايبه ...خله مفاجاءه...بعدين...احسن..
ابوراشد..:والله يبه كيفك...هاذي امك وانت حر تنجاز انت وياها....
ام راشد..بعصبيه..:بتقولون سالفه ولا شلون...شلي وراك انت وابوك...
راشد حب يورط ابوه بعد ماورطه معاها..:يمه ...ابوي بيعرس....
ام راشد بطلت عيونها من الصدمه...:يهبي الشيبه يسويها...عشان اقص ايدينه وريوله قبل لايطلع من هالباب...
ابوراشد بضحكه من ردة فعلها...:ههههههههههههه...لو بعرس جان عرست ولا عرفتي...بس من بعد هالقمر وين اجوف غيره...يا ام عيالي وامي وسندي...وانت يامسود الويه ..جف عاد من اللي يخطب لك...
راشد قام يحب خشم ابوه..:يبه شفيك محد يضحك معاك...؟
ام راشد استحت من كلام ريلها...وطالعت بولدها بنظرة سخط.....ابوراشد بجديه..:خلينا من خبال ولدج...اللي يبي يقوله ..انه يبي بنت عمه..ويبني اكلم عمه اليوم
ام رشد بفرح..:والله...سبقتني ..كنت بكلم ابوك عن هالموضوع...والله هند مافي مثلها...وان شاءالله تكون من نصيبك...
راشد:اميييييييييييين...الله يسمع منج يالغاليه....
ام راشد...:يمه شفيك...مغلوث على العرس...اركد يمه يمدحون العقل....
راشد:معليه ...خليها تحصل...بعدين بنعقل...
ام راشد بجديه..:وانت شلون تبي تعرس وانت بعدك ماكملت باقليك سنتين...؟
راشد:يممممممممممممه...واللي يرحم والديج...لاتكسرين مجاديفي من الحين...ترى انا قلت بس خطبه عشان اظمن محد ياخذها مني...
ابوراشد وهو قايم...:ان الله كتبها من نصيبك مارح حد يقدر يردها منك...يله الغلا بغيتي شي قبل لااروح...
ام راشد..:سلامتك الله يحفظك...
راشد لحق ابوه..يبي يروح لرفيجه محمد..وقف عند دريشة سيارته وقعد يعدل غترته...راشد شاب وسيم خصوصا ًطلته الشيوخيه وعيونه الحاده وخشمه السيوفي وشفايف المملؤه ..والعارض الخفيف اللي زايد حلاته...وكان طوله فارع بس مب اطول من عبدالله ...حنطاوي البشره ...راشد طلع بسيارته وزوج من العيون العسليه تلاحقه من ورى الدريشه اللي مقابل بيتهم....حياه كانت معجبه في راشد للدرجه الهبل وتعرفت على اخته خلود بس عشانه ولاهي ماتحبها على قولتها خقاقه...بس عشان توصله لازم تحملها....بس من ابتدت الاجازه ماجافتها ولااتصلت عليها....انا ليش مااتصل فيها اليوم وازورها ...بس لازم اختار الوقت المناسب اللي يكون فيه موجود الغالي... راشد وصل لرفيجه محمد في المستشفي كان بروحه...كانت اصابته خفيفه...كسر بسيط في رجله..
راشد :ماتشوف شر يالغالي...
محمد :الشر ماييك....بعدين وين غالي وانت من امس محد....
راشد :اسمحلي يابوجسوم....امس الشيبه مسوي عشى لعماني وانت خبرك من زمان ماجفناهم....
محمد بعد مافهم الغمنده :هاه...عمانك...قول جذي من البدايه....خلاص معذور....
راشد :فديت هالخشم ...محد يفهمني الاانت....
محمد :خليك من خشمي....هاه شسويت على الله كلمتها...ولا كالعاده بلعت لسانك وسكت ...
راشد ببتسامه :الا....كلمتها وطريت الدنيا على بعض....
محمد :شسويت....؟ياخوفي منك...؟والا انت ويه تحب....؟
راشد قاله السالفه كامله....محمد ضحك...:ماشي وقت عندك اعترفت وخطبت سيده...اثريك حاربحار..
راشد بجديه :عيل شتبيني اسوي علاقه من ورى اهلنا وحب من ورى الدرايش انا مرضاها عليها..ولاارضاها على نفسي...حلات الشي ساتر... بعدين مابي احس اني اسوي شي غلط اذا قعدت اكلمها...
محمد :عين العقل يابوسنيده من يومك عاقل....
راشد :ادري مايحتاي تقول...وقام الحمام(وانتوا بكرامه) وخلى تلفونه جنب راشد... تلفوناتهم كانت نفس الشي فرن تلفون راشد ...وشاله محمد وجاف المتصل (خلود)...حط التلفون في اذنه في اعتقاده انها خالته خلود...
خلود بصوت ناعم: الو...
محمد بستغراب :الو...
خلود مانتبهت لصوت محمد لانها من شوي قايمه..:رشود يا السخيف....ليش تخطب من غير لااعرف..وليش ماستشرتني...ترى باخليها تغير رايها...
محمد عرف ان الجوال اللي معاه جوال رفيجه وتوهق..:لا...حرام عليج تخربين على اخوج مايستاهل..بعد هالحب كله والسنين...
خلود صخت شوي هذا مب راشد..:راشد...؟
محمد....:لا انا رفيجه....محمد..
خلود بعصبيه..:وانت شلون ترد على جوال اخوي صج ماتستحي...انت ترضى انه اخوي يرد على خواتك....؟راشد وينه........ فيه شي عشان مايرد علي.........؟
راشد عصب من هجومها :الشيخه ...اسف ترى مب قصدي ان ارد عليج...بس احنا معانا نفس موديل الجوالات ...واعتقدت انج خالتي...وراشد مافيه شي راح الحمام وانتي بكرامه...
خلود من غير لاتصدقه:اسمع الشيخ.... روح قص على وحده عمرها سنتين...اونه خالتي...صج قلة حيا..ورقعت التلفون في ويهه...
محمد احترق ويهه من كلامهاومن الغيض...وطالع التلفون بعصبيه ومسح قيد المكالمه..عشان راشد مايعرف انه رد عليها بس على الله ماتفضحني...هالملسونه...نزل التلفون مكانه...
راشد بعد ماطلع :شفيك ...صوتك...طالع..؟
محمد برتباك..:وحده مغلطه...وتزامر علي جني اشتغل عندها جان اعطيها من السنع وسكرت في ويهها...
راشد..:اهاه ....شكلها هي اللي مسكره...والاانت ماظن ...اصلن مافيه بنت في البلاد الاورقمتها...
محمد : اصلا ًانا من زمان مخلي هالحركات...وانت ادرى...
راشد :الله يتممك على العقل....
محمد :ليش شايفني خبل...؟
راشد :يعني على خفيف..
وقعدوا يتناقرون في الحجي لين ضحى بعدين استأذن راشد منه بيروح عنده شوية اشغال...,ابوراشد فاتح اخوه في الموضوع ورحب بسرعه من غير تردد لانه من زمان يتمني راشد لهند وقال له لويبيها من الحين ياخذها بس ابوراشد لزم ياخذون راي البنت واخوها قبل كل شي...وطبعا لازم يشاورون ابوهم .....
سالم كان توه داخل بيت ابو عبدالله...وسافط بسياره يبي يسلم على ابوخالد وابوعبدالله صاربه مده ماواجهم من عرست بنت اخته...وهو نازل حصل حمد واقف في نص الحوش ..:سلام عليكم....
حمد راح صوبه واجهه بالخشم ...: هلا خالي شلونك..؟
سالم وهو يفسخ النظاره ويبتسم له ..:الله يسلمك ...شموقفك هني...؟
حمد هو يحك راسه منحرج:امي....متحلفه فيني اذا دخلت بطقني بالخيزران...؟
سالم ضحك من داخله تذكر امه اول اذا شرد من المدرسه تفلع العصا على ظهره...:ليش ..؟اكيد مسوي شي..
حمد...:عشان طقيت هالدلوع عبود....
سالم...: وانت ليش اطقه مب انت اكبر منه حرام ...المفروض انك ماتمد ايدك لازم تعلمه ...بس مب تظربه...
حمد..:انزين قهرني ...كسر سيديهاتي كلهم ماضل لي شي العب فيه...
سالم :حتى ولو المفروض تفهمه اللي يسويه غلط...يله روح تأسف من امك ومنه..ولاتعيدها....
حمد نزل راسه..:ان شاء الله...
سالم :بارالله فيك...حمد يدك موجود...
حمد :اوه نسيت اقولك تفضل الميلس صار لي ساعه موقفك في الشمس بيذبحني يدي...حياك الميلس..وباروح انادي يدي...
دخل الميلس وهو يفكر في حمد والله ونعم التربيه اللي ربتها نور عرفت تربيهم وهي بروحها...دخل ابوعبدالله وسلم عليه وقعد يسولف معاه لين اذن المغرب وطلعوا للمسيد كلهم....
بعد الصلاه قعدوا في الدكه اللي عند الميالس ...وجاهم عبدالله الصغير ينافخ وقعد جنب يده...ابوخالد بعصبيه..:شفيك تنافخ مثل الحريم..؟
عبدالله بعيون ذبلانه :ملل...كله من خالي عبدالله...
ابوعبدالله..:يالله ..ليش شمسوي ليك ولدي..؟
عبدالله بحزن ..:خذا ساره وداها بعيد...زهق...ابيها...
سالم ابتسم بحزن....ومسح على راسه ..:ان شاء الله قريب بترد...
ابوخالد.:وانت شلك فيها ...هاذي صارت حرمه معرسه وباجر بتيب يهال...ولاعادتسأل فيك...
عبدالله وعيونه متروسه..:لا...لا... ساره مالتي بس...مراح تيب حد..صح خالي..وطالع سالم...
سالم طالع ابوخالد بعتب :شفيك يامعود...شوي ...شوي على الياهل....اكيد ساره مالتك ماراح حد ياخذها منك....واللي بياخذها بظربه لك....
عبدالله لوى سالم :الله يعني بتيب ساره...
سالم وهو يضحك..:لا...مب الحين عاد...بعد اسبوع...
ابوعبدالله..:ههههه...محد قالك بتهوق عمرك معاه...
سالم وعبدالله بعده في حظنه ..:يستاهل...عبدالله...حبيب الغاليه....ابوعبدالله..؟
ابوعبدالله.:هلا..؟
سالم.:اذا مافي خاطركم شي..معليه اخذ العيال امشيهم شوي من الحكره..
ابو عبدالله..:انا مافي خاطري شي ..اذا هم بيرحون...يقلون لأمهم اول..
حمد نقز ..:يدي امي عادي ماتقول شي..
سالم..:حتى ولو رح قلها انت وخوك وبدلو ملابسكم...بالمره...
حمد من خلص كلامه سحب اخوه وطيران داخل....سالم ضحك عليهم....يحليلهم ....


حمد وهو يصارخ...:يماه ....يمممممممممممه....
نور معصبه طالعه من غرفة امها وشيلة الصلاه على راسها..:وجع....شهالصوت حشى... خرعتني شتبي..؟
حمد بل شبت فيني قبل لاقول شي على جذي بترفض , فقرب منها وباسها على خدها..:اسف مماتي..
نور بضحكه..:مماتي...سالفه فيها طلبه صح..؟
حمد بتذلذل..:يمه فديتج لاتعيين...خالي سالم يبي يودينا انا وعبود نتمشى ..
نور:شلون ترحون ...عيب ماتستحون..
حمد:يمه تراه خال ساره يعني خالنا...بعدين هو الي قال لنا مب حن اللي طلبناه اذا هاذا قصدج..
نور:ويدك شقال..؟
حمد..:يدي قال معليه بس لازم انقولج...يمه فديتج ترى ملينا من القعده....
نور بخضوع..:انزين معليه بس مب تأذون ريال..؟
حمد وهو يلوي على امه ..:مشكوره الغاليه...وان شاءالله مراح انأذيه...
وراح للغرفتهم يبدل ونور خذت عبدالله تبدله ملابسه....وقبل لايطلعون ..عطتهم فلوس...
راشد من عرف رد عمه حاس ان الدنيا مو سايعته لان يده بيفرح بهالشي وعبدالله مستحيل يعارض
خلاص ماقى شي يعيق لقاء القلب..كان نازل من فوق وعقاله في ايده ولابس غترته خلود كانت حاطه ريل على ريل وتقرى مجله وعندها قلاص نسكافيه...راشد دز ريلها وتعدلت ريولها...
خلود بعد مانزلت المجله...الله يستر..:خير..؟
راشد...:ههههههه....شنوخير اطر عندج...لاتقعدين جذي جدام الريايل احترميني عيب...
خلود..:عشتوا...من وين الاخ ياي شهالتخلف...بعدين انا قاعده بروحي محد عندي..
راشد..:اقسم بالله ..محد بياكل عشاك..كليتيني..
خلود..:احسن تستاهل...ليش حاط لك راس على,,؟
راشد..:خخخ ...يحق لي بخطب...
خلود.:ليش عمي رد عليكم...
راشد..:ايه ...اليوم ابوي كلمه..وقال عنه موافق بس يبون ياخذون شورها ...
خلود..:شهالثقه..انها بتوافق...
راشد..:ادري..
خلود..:شدراك...؟
راشد..:هاذا..مد على قلبه وقام يلبس عقاله..يبي يطلع...سالته خلود..:وين بتروح..؟
راشد..:باروح للمستشفى..لرفيجي..محمد...
خلود..:انت للحين مارحت له من سوى الحادث...
راشد..:شدعوه...لا..رحت له اليوم الصبح...
خلود يعني هو اللي رد علي اليوم أهو.... هاذا وهو مكسر يغازل عيل لو بعافيه شبيسوي...راشد وهو طالع خذ قلاصها..بس لانها سرحانه مانتبهت...
في عاصمه اخرى وتوقيت غير ...ولحظات سابقه لأحداثنا...قامت ساره من النوم وغسلت ويهها..وطلعت الصاله بالفانيله الطويله الصفرا اللي توصل لين نص ساقها وايدينها طويله..وفيها رسمة دبدوب ملوي على قلب..وشعرها معجفته عجفه وحده على صوب واحد ..ويهها مورد من النوم...وقفت في نص الصاله ومددت ايدينها.......
:اه..العيال كبرت ....
ساره التفت له معصبه..:سخيف...وردت عجفتها الطويله ورى وراحت للمطبخ ...عبدالله كان توه قايم من النوم وبعده بجامته سودا..ضحك من عصبيتها.... قطوه.....لحقها للمطبخ...:سويلي كوفي معاج..
ساره وهي معطيته ظهرها :كيفي...
عبدالله قرب منها ومسك عجفتها وسحبها على الخفيف..:نعم..؟
ساره والتفت عليه وشعرها بعده في ايده..:ولا شي باسوي لك..
عبدالله رفع حاجبه..:على بالي سمعت شي.. انزين يبيه في البلكونه...فك شعرها وطلع...
ساره فكه..السخيف انزين ماتحرشت ولا كنت رجعت البلاد قرعا...وسوت لهم كوفي..وطلعت من المطبخ للبلكونه وكان قاعد على الكرسي المصنوع من الخيزران..وحاط ريوله على طاوله اللي جدامه...ساره وقفت عند باب البلكونه خافت حد يجوفها من غير شيله ولبسها بعد قصير..:عبدالله..
التفت عليها بعيون كانت سرحانه..مدته بالكوفي..قام من الكرسي وخذ القلاص ورجع لمكانه بنفس الهدوء...مالت انزين قل شكرا صج مايعرف السنع وقعدت على الكنبه في الصاله وفتحت التلفزيون..وقعدت تقلب في القنوات...وتلعب في طرف شعرها..
عبدالله كان واقف في البلكونه يبي يطلع ولفتت نظره بشكلها الناعم..وهي تلعب بشعرها..وجمالها الرباني..عبدالله نفض مخه من الافكار وحاول انه يقاومها مايبي يضعف مره ثانيه..:ساره...تبين تطلعين..؟
ساره التفت له بفرح بس ماكنت تبي تبين له..:كيفك..
عبدالله..:شنو كيفك ..انا أسألج تبين تطلعين يله قومي لبسي...
ساره..:اوكي..
عبدالله قال لها قبل لاتدخل الغرفه.:البسي لبس ثجيل...
ساره كانت تبي تعانده..بس قررت انها تعدي هاليوم على خير مدام انه رايق معاها للحين..كملت لبسها وطلعت كانت لابسه تنوره جنز مطرزه بصورة تنين وردي واخظر على طرف ولابسه معاها سويترمن الصوف الكشميري هاي نك بلون الورد ولبست جكيتها الاسود...وشيله سودا..وشنطه مصنوعه من الصوف مثل الكيس تنزم بالخيط وعلقتها في ايدهاولبست لها بوت من الجنز سبورت وفيه تطريز وردي..ونفحه قليله من الغلوس الوردي والكحل الداخلي...
اول ماطلعت من الغرفه كان ينطرها بلبسه المكون من بنطلون اسود وسوتر رمادي وجكتيه في ايده والوشاح الاسود حولين رقبته ونظراته كانت راد شعره الحريري لورى...طلعوا من الفندق..ساره على بالها بينطرون تكسي ..وقفت عند البوابه بس عبدالله ماوقف توجه لسياره سافطه جدام الفندق مرسيدس كوبى...مكشوفه وركب وتوجهت لسياره للباب الثاني وركبت...:من سيارته..؟
عبدالله وهو ينزل نظراته على عيونه ويشغل السياره ويطالعها..:محد مستأجرها..
ساره.:اهاه...انزين وين بنروح..؟
بعد ماتحركت السياره رد عليها..:بنروح الارياف...
ساره صفقت بيدينها..:الارياف ...يالله وناسه..احلى شي هاالمكان..كنا انروح اناو...بعدين سكتت بعد مامر شبح الذكرى..
عبدالله..بعصبيه.:مع من..؟
ساره التفت عليه بحزن..من غير لاتنتبه للعصبيه :مع هلي..ومرت خالي..؟
عبدالله وهومتلوم..:الله يرحمهم..
ساره التفت على الجنب الثاني وغابت في بحر الذكريات السعيده...عبدالله غرق في بحر افكاره الجنونيه بين تردد في التمادي معاها ولا الانسحاب من محيطها اللي شكله كله عثرات...بعد ساعه دخلو الارياف الفرنسيه وقفوا عند مطعم على الطريج مبني على شكل كوخ..ويقدم وجبات خفيفه..خذوا لهم سندويشات وعصير وقعدوا على طاوله مصنوعه من جذع شجره وجنبها بحيره صغيره وقعدوا ياكلون بهدوء...
بعدين تحركوا لين وصلوا مكان مثل المنتزه بس من غير اسوار في اكشاك على اطراف الشارع تبيع تذاكارات وفشاروعصير وحلويات وجبات خفيفه....كان موجود القليل من العوائل..عبدالله سفط بسيارته ونزلوا يتمشون جنب بعض من غير لاينطقون بكلمه...وهم يمشون بشوي شوي تدحرجت جدامهم كوره..ساره رفعت راسها للمصدر جافت صبي اشقر عمره خمس سنوات ابتسم لهاشاتت له الكوره بخفيف لين وصلت له ..وطلب منها تلعب معاه التفت لريلها..:تبين كيفج..؟
ساره..:اذا انت بعد بتلعب انا عادي..؟
عبدالله..:شايفتني ياهل مثلج... لابقعد هني...
ساره خذت في خاطرهاولفت للولد وخذت الكوره منه وقعدت تلعب معاه خلي استانس احسن من هالمعقد وانسى الهم شوي...عبدالله قعد تحت شجره وقعد يلعب في العشب ويطالعها...وهي تلعب وطارد الكوره وتشوتها وتظحك اذا غلطتها ..كانت ضحكتها مثل الفراشه ترفرف على قلبه وتخليه يبتسم غصب...ساره شاتت الكوره يوم جافته سرحان ويضحك...طالعها وهو رافع حواجبه بستغراب....طالعته ساره بتحدي..:شوت الكوره...اوه نسيت انك ماتعرف..هاذ شي مطور عندك..
ماتعرفه...
عبدالله وهويرفع نظاراته على شعره وشطانه تلمع في عيونه..:عيل شعرف..؟
ساره وهي حاطه ايدينها على خصرها تنطره يرجع الكوره اللي مسكها..: انت ماتعرف غير سبر..
يله جيب الكوره...
عبدالله وقف والكوره في ايده..وهو يضحك..:هههه ...ان ماعرف غير الاالسبر ياسخيفه..شقالولج شيبه..وشات الكوره وضربت ساقها...
ساره وهي معصبه..:والله بعد تعرف تشوت...
عبدالله جاها بخطوات سريعه يبي بس يخرعها بس هي شردت تضحك ووقفت ورى الشيره وطلعت لسانها..:يالشيبه
عبدالله:شابت حواجبج يام السعف واليف...
ساره..:احسن منك يالمخرف...
عبدالله..:تعالي يالجبانه..مب تتحدين من ساعه تعالى لعبي انت زيدان رفيجج....وانا ضدكم..
ساره وهي تبي تطلع من ورى الشيره بس متردده..:اعرفك تبي تفلعني بالكوره..
عبدالله بضحكه ..:لا مب فالعج بس تعالي وعد...
ساره بعد ماطلعت..:ياويلك..ترى قلت وعد...
عبدالله بضحكه شيطانيه..:شبتسوين يعني,,؟
ساره بقهر:عبداااااالله..حرام عليك..
عبدالله..:هههههههههههههههههههههه ..انا ماسويت لج شي للحين..
ساره..:يعني ناوي..وشردت مره ثانيه ورى الشيره...وعبدالله وراها ويحاول يفلعها بالكوره وهي تركض حذفها بالكوره وضربت راسها.. :اخخخخخخخخخ ...يالبايخ يعور..... وقعدت على الارض ومدت ريولها جدامها وعبدالله وقف عندها ميت من الضحك لدرجه ان عيونه دمعت وحط ايدينه على خواصره من كثر الضحك....ساره قعدت اطالع فيه وهو يضحك الله لايحرمني من هالضحكه..كان شكله قمة الروعه وهو يضحك والغمازيات يبانون بقوه وعيونه السودا اللي تلمع حركت المشاعر في اطرفها وحست بالبرد فيها ومثل الكهرب في عمودها الفقري من قعد يطالعها بنظرات حالمه ومبتسمه...مد ايده عشان توقف.... ومدت ايدها له وسحبها لين وقفت جدامه حست ان دمهايغلي في عروقها من لمست ايده دافئه...ساره مانزلت عيونها من عيونه اللي سلبت روحها وضاعت في اغوارها...بس عبدالله قطع اللحظه الحلوه بعد مالتفت بعيد مايبي يتورط معاها اكثر..
وسحبت ايدها من ايده بعد ماأشاح نضره عنها وحست بالصد ساره بصوت خفيف..:عبدالله عطشانه...
عبدالله حس انها توترت منه..:تعالي بوديج مكان تشربين منه وسحبها من غير لاترد....دخلوا من بين الاشجارومشوا لمكان خلاب وساحر كان فاضي وفيه مثل الشلال الصغير تنحدرمنه مياه النهر..عبدالله فسخ قفازاته الجلديه ومد وركب على الحصى ومد ايده لشلال وشرب من الماي....والتفت لها ...:هاه تبين تشربين...؟
ساره هزت راسها موافقه وقربت من المكان اللي وقف فيه....بس عبدالله قال..: ماراح توصلين للشلال...قربي على على هالحيده...وانا باعطيج..
ساره قربت من الحيده اللي اشر عليها..ووقفت..:شلون بتعطيني معاك قلاص..خخخخ..
عبدالله مارد عليها وجمع الماي بين ايدينه وقربه منها...:شربي..
ساره كانت في قمة الاحراج كان ويهها الوان...: خلاص ...مابي...
عبدالله عصب..وخلى الماي يتسرب بين اصابعه..:الحين جايبج هالمكان...وتقولين مابي..الشرهه على..اللي داق مشوار عشانج..ونزل من الحيد ورجع مع المكان اللي جاو منهوهو يمشي بخطوات واسعه لدرجة ان ساره ماقدرت اتجاريه في المشي..وكانت تفكر ليش عصب هاذا اللي ناقص اني اشرب من ايده صج مايستحي ..من كثر ماهو متعود على الفري على باله وحده من رفيجاته الخايسات...وفولت من هالفكره...دعمت في ظهره مانتبهت انه وقف عند السياره...:سوري..
عبدالله افحمها بنظره ناريه..وخلها تبلع اي رد ثاني..ركبوا السياره وكملوا طريقهم ...لين وصلوا مطعم راقي وتغدوا فيه....وعادوا ادراجهم لفندقهم...بعدماتمشوا في اكثر من مكان بهدوء قاتل...
اول ماوصلوا عبدالله دخل المكتب وقفل على نفسه وقعد يكمل شغله المتراكم عليه...وساره دخلت غرفتها وتسبحت وصلت...بعدين قعدت على سريرها..وهي سرحانه...لفت نظرها دفتر ظاهر طرفه من شنطتها اللي طلعت فيها اليوم المشؤوم...وسحبته...وقربته منها ولوت عليه بعدين نزلته باسوي لي كوفي بعدين بقراه...
بعد ماسوت لها قلاص كوفي...مرت على المكتب تبي تسأله يبي شي...بس سمعته يتكلم بصوت قوي وطويل...:يبه كفايه انكم زوجتوني غصب...وبليتوني..اختي سمحولي مراح حد يغصبها...وراشد لازم يفهم مب عشان انه ولد عمكي خلاص انه بنحذف خواتي له...يبه انا مب موافق...لاني اعرف اختي بتوافق عشان ماتزعل....يبه واللي يرحم والديك لاتظلمهم مثلي....شلون ماانظلمت ليش انت تعرف شنو احس فيه الحين....معليش يبه اجلوا الموضوع لين ارد لاتكلمونها لين ارد...
ساره كلام عبدالله انكت مثل الماي البرد عليها...وذبح براعم الحب اللي تنمو في حنايها...وكرهت نفسها وكرهته...ليش...ليش ياعبدالله...وركضت لغرفتها ونزلت القلاص على الكوميدنو...وقعدت وهي تنتفض من الحزن المؤلم....ليش ياعبدالله..لهدرجه انت كارهني...حست ان عبدالله ذبح اخر امل انها تعيش معاه بسعاده...
ارحم عيوني لو عيونك تبيني.....
حرام هذا الحب تقتل مـــعانــــيه......
مو حب هذا إلي تسويه فيـني........
في فرق بين الحب وإلي تســويه.....
يا ساكن ما بين عيني وبـيني.......
لا تصدم إلي صرت أغلى أمانيه.......
جيتك بقلبٍ شايله في يميــني......
كلمـــه تجيبه لك وكلــمه تــوديـه.....
أرجوك بلي باقي ٍ من حنيني.....
حرام من يسعد عيــونك تبــكيــه.....
بالله شوفوا الفرق بينه وبيني.....
هــمه يزعــني وأنا همي أرضيه...
هذي قيودك حلها من أيديني......
حبٍ يذل القــلب يانــاس مـا أبيه.....
موحب هذا إلي يسويه فيني....
في فرق بين الحب وإلي يسويه......
هل ستجتمع دروب المحبين بعد الجفا والبعد....؟هل بيكون مصير ساره وعبدالله سراب...؟ وهند وراشد هل الايام بتنصفهم..؟ومحمد وخلود هل الايام بتجمعهم....؟
malak19 غير متصل  
قديم 06-28-2007, 07:34 PM   #97 (permalink)
nmatf
رومانسي مبتديء
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة malak19 مشاهدة المشاركة
و هذا فصل بعد لخاطر المسافرة
مشكورة ياعمري الله يخليك
ويسعدك
nmatf غير متصل  
قديم 06-28-2007, 08:39 PM   #98 (permalink)
سم سوم
عضو موقوف
 
موضوع حلو كتيييييييير
وتسلمي
سم سوم غير متصل  
قديم 06-28-2007, 10:17 PM   #99 (permalink)
أمـيـرة من مـصـر
أمير الرومانسية
 
الصورة الرمزية أمـيـرة من مـصـر
 
روووووووووووووعةةةةةةةةةةةة

يلا يلا بسرعةةةةةةةةةةةةة ننتظر الحلقات الباقية

وياااااااااااويلك اذا اتاخرتي يا ملوكة ههههههههههه
أمـيـرة من مـصـر غير متصل  
قديم 06-28-2007, 10:24 PM   #100 (permalink)
nmatf
رومانسي مبتديء
 
nmatf غير متصل  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أول محاوله شعريه لــ (نحس الحب ) عبدالعزيز الأسود <<<قصيده روعه لاتطوفكم وو عاشقه زيزو ستار اكاديمي 1 2 3 4 5 6 7 8 Star Academy 19 02-09-2007 03:47 AM
نهــــــــــــايه الحب الحقيقي قصة روعه تستحق القراءه الــــــــزار قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 11 12-22-2006 02:15 AM
ليلة زفاف منى ذكى و احمد حلمى صور روعه @الحسناء@ فضائح الفنانين والمشاهير 13 05-26-2006 03:27 PM
أطباق روعه روعه روعه روعه أدخل وشوف بعينك سهـر الليالي مطبخ عالم حواء الرومانسية 20 09-06-2005 12:53 AM
قصة مررررره روعة لاتفوتكم صح طويلة بس تحزن؟ سفيرة المحبة قصص وحكايات عربية وشعبية وعالمية 3 04-14-2004 10:24 AM


الساعة الآن 08:54 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd diamond

Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0